الأخبار

"التعاون" وجمعية مؤسسات المجتمع المفتوح تقدمان دعما لطلبة أونروا

19 كانون أول / ديسمبر 2018. الساعة 07:18 بتوقيت القــدس.

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

وقَّع اليوم كل من مدير عام “التعاون” فيدة الجرباوي ومدير دائرة الاتصالات بالأونروا والناطق الرسمي لها سامي مشعشع مذكرة تفاهم بقيمة 1,5 مليون دولار دعمًا لبرنامج الأونروا التربوي.

وتهدف هذه المنحة، والتي تم التوصل لها من خلال تمويل مشترك ما بين "التعاون" وجمعية مؤسسات المجتمع المفتوح، إلى تعزيز مهارات التفكير الناقد في مدارس الأونروا، وتقديم خدمات الدعم النفسي الاجتماعي والإرشاد لطلبة لاجئي فلسطين في الأردن ولبنان والضفة الغربية وسوريا.

وبحسب الأونروا، سيستفيد من هذا البرنامج أكثر من 250,000 طفل لاجئ من فلسطين إلى جانب معلميهم ومجتمع المدرسة الأوسع.

ورحبت مدير دائرة التربية والتعليم بالأونروا كارولين بونتيفراكت بهذا التبرع الهام بالقول: "إن تعزيز مهارات التفكير الناقد وتزويد الأطفال بالإرشاد والإسناد النفسي الاجتماعي يمكن أن يساهم بشكل كبير في الرفاه الكلي للطلبة وأن يساعد في تحسين المخرجات التعليمية لدى أطفال لاجئي فلسطين.

من جهتها، قالت الجرباوي إنه "ومنذ تأسيس "التعاون" عام 1983، تم إيلاء قطاع التعليم الأولوية القصوى. وحتى اليوم، فقد استثمرت "التعاون" أكثر من 250 مليون دولار في قطاع التعليم في فلسطين وفي مخيمات لاجئي فلسطين في لبنان.

وأضافت "أننا مسرورون للغاية بأن نعمل مع جمعية مؤسسات المجتمع المفتوح لدعم برنامج الأونروا التعليمي من أجل مواصلة تقديم مهارات التفكير الناقد وخدمات الإسناد النفسي الاجتماعي للطلبة من لاجئي فلسطين".

بدوره، قال أنتوني ريختر مدير المبادرات الخاصة في جمعية مؤسسات المجتمع المفتوح إن "هذه المنحة تؤكد على تقديرنا بأن الأونروا تلعب دورا رئيسا ولا يمكن الاستغناء عنه في تعزيز حقوق ورفاه لاجئي فلسطين في أرجاء الشرق الأوسط، ويشمل ذلك تقديم التعليم لأكثر من نصف مليون طفل".

ع ق

الموضوع الســـابق

563 فلسطينيًا على الأقل استشهدوا تعذيبًا بسجون سورية

الموضوع التـــالي

"أونروا" تطلق موقعًا للتبرع للاجئين الفلسطينيين

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل