الأخبار

طالبت بتدخل دولي عاجل

الحكومة تُحمل الاحتلال المسؤولية عن تدهور الأوضاع بالضفة

15 كانون أول / ديسمبر 2018. الساعة 10:14 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

حملت حكومة الوفاق الوطني، حكومة الاحتلال الاسرائيلي كامل المسؤولية عن تدهور الأوضاع في الضفة الغربية بشكل عام، وعن مشهد العقاب الجماعي المتمثل في اجتياح مخيم الأمعري وهدم منزل عائلة أبو حميد، والاعتداء على المواطنين بإطلاق النار وإخراجهم من منازلهم واحتجازهم في العراء.

وطالب المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، في بيان صحفي السبت، بتدخل دولي عاجل وتوفير حماية دولية فورية، لأبناء الشعب الفلسطيني العزل الذين تتعرض حياتهم وممتلكاتهم لأشد المخاطر على أيدي الاحتلال.

وجدد دعوة الحكومة الى الحكومات العربية والإسلامية والدول الصديقة كافة، الى تحمل مسؤولياتها إزاء القضية الفلسطينية التي تتعرض لمحاولات تصفيتها من قبل الاحتلال والطغمة الاستعمارية المتوحشة.

وشدد على أن الشعب الفلسطيني وفي مقدمته قيادته، مستمرون بمواجهة جبروت الاحتلال وتهديداته وعدوانه، حتى تحقيق الحلم الفلسطيني بنيل الاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة على كامل الأرض الفلسطينية المحتلة عام 67 وعاصمتها القدس العربية.

ر ش/ ع ق

الموضوع الســـابق

الجهاد: سياسة هدم المنازل لن تكسر إرادة شعبنا

الموضوع التـــالي

الأورومتوسطي يُطالب السلطة بفتح تحقيق جدي في قمع التظاهرات

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل