الأخبار

"مـــدى" يختتم ورشتين تدريبيتين حول الحقوق الرقمية بالضفة والقطاع

20 تشرين ثاني / نوفمبر 2018. الساعة 04:33 بتوقيت القــدس.

أخبار » محلي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

اختتم المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية (مـــدى) مساء الثلاثاء، ورشة تدريبية لتعزيز وبناء قدرات الصحافيين وطلبة الإعلام بالضفة الغربية وقطاع غزة حول الحقوق الرقمية.

ويأتي هذا التدريب وفق القائمين عليه ضمن مشروع مدته ثلاثة سنوات بدعم من مكتب الاتحاد الأوروبي تحت عنوان "خطوة إلى الأمام نحو تعزيز حرية التعبير في فلسطين".

ويهدف المشروع إلى تعزيز حرية الرأي والتعبير وحق الحصول على المعلومات في فلسطين، والعمل على بناء قدرات الصحافيين في تفعيل دور مؤسسات المجتمع المدني والدفاع عن الحريات الإعلامية.

وتناول التدريب مجموعة من المواضيع التي تتعلق بالإعلام الرقمي الجديد والحقوق والقوانين المتعلقة به على المستويين الدولي والمحلي.

وتطرق التدريب الى حق الصحفيين والنشطاء في الوصول الى الانترنت والحصول على المعلومات من خلاله ومشاركتها عبر شبكات الإعلام الرقمي، والتكنولوجيا المتطورة في هذا المجال وخاصة ما يتعلق بالعمل الإعلامي والصحفي.

وفق المركز فقد درب مأمون مطر وماجد عاروري بالضفة الغربية مركزًا على ماهية الحقوق الرقمية والقرارات الدولية الناظمة لهذا الحق ومنظومة التشريعات المحلية الضامنة للحريات الإعلامية وعلى رأسها الحقوق الرقمية.

وتخلل النقاش شروحات مفصلة حول انتهاك الخصوصية وحجب المواقع الإلكترونية كما تم التركيز على قانون الجرائم الإلكترونية.

من جانب آخر، ركز المدربان خالد الحلبي وماجد حبيب في قطاع غزة على الحقوق الرقمية كأحد المحاور الأساسية لحرية الرأي والتعبير وضرورة أن تكفل الحكومات هذه الحقوق من أجل التمتع بها في الحياة الافتراضية الرقمية.

كما هدفت الدورة –وفق المركز- إلى شرح مفاهيم "المواطنة الرقمية" و "الحوكمة الرقمية"، و"العناصر التسعة للحقوق والحريات الرقمية" إلى جانب شرح وافي ومفصل لكل حق من هذه الحقوق، وكيفية الاستفادة من هذا الحق، ومعرفة كيفية وآلية اكتساب هذا الحق، والمناضلة من أجل الحصول عليه.

كما تم شرح عديد من المفاهيم والحقوق الرقمية الأخرى الخاصة بالقرصنة الإلكترونية، والجريمة الإلكترونية، والمحاكم الإلكترونية، والقضاء الإلكتروني، والتعويض على جرائم إلكترونية يتم ارتكابها. 

وأفاد المركز بأنه في نهاية التدريب عبر المشاركون عن أهمية تنفيذ مثل هذه التدريبات وعن مدى حاجة الصحفيين المحليين للحصول على المعلومات والتدريبات حول مواضيع الاعلام والحقوق الرقمية باعتباره تكنولوجيا حديثة على المستوى المحلي وخاصة مع التطورات التكنولوجية في مجال الإعلام على المستوى الدولي والمتعلقة بشكل أوسع بتقنيات العمل الصحفي الجديد.

كما طالب المشاركون بالمزيد من الدورات المماثلة لبناء قدراتهم في هذا المجال وخاصة في المجال التقني والاستخدام الأمثل لمواقع التواصل الاجتماعي من قبل الصحفيين.

فيما وزّع مدير عام المركز موسى الريماوي الشهادات على المشاركين؛ معبرًا عن أمله في أن تكون هذه الدورة قد حققت الأهداف المرجوة منها على المستويين النظري العملي للمشاركين.

ا م

الموضوع الســـابق

الشرطة تضبط موادًا مخدرة بجنين

الموضوع التـــالي

الشرطة تكشف عملية تهديد وابتزاز الكتروني لسيدة بالخليل

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل