الأخبار

ليبرمان يغرد عبر "تويتر" غاضبًا

هيئة الأسرى: نجحنا بنزع تهمة "القتل" عن الأسير ممدوح عمرو

31 تشرين أول / أكتوبر 2018. الساعة 09:34 بتوقيت القــدس.

أخبار » أسرى

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين مساء الأربعاء إنها الجهود القانونية التي بذلتها على مدار الأشهر الماضية نجحت في نزع تهمة "القتل مع سبق الإصرار" عن الأسير المصاب ممدوح يوسف محمد عمرو (29 عامًا) من مدينة دورا قضاء الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

وأوضحت الهيئة أن الادعاء الإسرائيلي سعى خلال العامين الماضيين إلى إنزال حكم المؤبد بحق الأسير عمرو، من خلال اتهامه بقتل ضابط اسرائيلي يدعى "الياف غيلمان" عند مفترق عتصيون جنوبي بيت لحم في شهر فبراير/ شباط 2016م.

وذكرت أن الجهود القانونية التي بذلها محاميها طارق برغوث أثبتت أن الضابط الإسرائيلي قُتل على أيدي جنود اسرائيليين آخرين خلال إطلاقهم النار على الأسير عمرو، قبل إصابته واعتقاله بتاريخ 24/2/2016.

وقال المحامي برغوث إن التهمة التي وجهت للأسير عمرو بطعن ضابط إسرائيلي على حاجز عتصيون باطلة، إذ كشف تصوير الفيديو أن الضابط قتل بنيران جنود آخرين، وأن الأسير عمرو يقف على مسافة بعيدة من الضابط الذي قتل.

وكانت سلطات الاحتلال ادعت أنها وجدت سكينًا بالمكان، إلا أن السكين لم تحمل أي بصمات أو عينات من DNA للأسير عمرو، وفق برغوث.

وأشار إلى أن محكمة عوفر العسكرية، قررت اليوم توجيه تهمة المسؤولية غير المباشرة عن مقتل الجندي غيلمان بحق الأسير عمرو، بعد محاولات الادعاء الإسرائيلي تلفيق تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار بحقه.

ولفتت الهيئة الى أن وزير جيش الاحتلال أفيغدور ليبرمان انتقد عصر اليوم، في تغريدة له عبر موقع "تويتر" قرار المحكمة بشدة، قائلًا إن: "إرهابيًا يركض باتجاه جنود وهو يحمل سكينًا، يجب أن يدان بتهمة القتل العمد مع سبق الإصرار حتى لو لم يقدم على الفعل".

أ ج

الموضوع الســـابق

"أسرى فلسطين" يُحمَّل الاحتلال المسئولية عن حياة الأسير رزق الرجوب

الموضوع التـــالي

الاحتلال يعتقل مدير دائرة الاعلام في هيئة الأسرى ووالده وشقيقه

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل