الأخبار

مستوطنون يحتشدون قرب "الخان الأحمر" للمطالبة بهدمه

22 تشرين أول / أكتوبر 2018. الساعة 07:25 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

احتشد عشرات المستوطنين بينهم عضو الكنيست المتطرف يهودا غليك الاثنين، قبالة مدخل قرية الخان الأحمر شمال شرق مدينة القدس المحتلة، مطالبين حكومتهم بالإسراع بهدمه.

وفي الوقت ذاته احتشد عشرات المواطنين عند المدخل للتصدي لأي محاولة اقتحام، مرددين شعارات رافضة لجرائم الاحتلال وانتهاكاته المستمرة.

وأكد منسق حملة "أنقذوا الخان الأحمر" في هيئة مقاومة الجدار والاستيطان عبد الله أبو رحمة أن قوات الاحتلال منعت مجموعة صحفيين أوروبيين من دخول الخان الأحمر، واقتادتهم إلى مدينة القدس المحتلة بعد أن قصدوا دخوله قادمين من مدينة أريحا.

وذكر أن سلطات الاحتلال تسعى إلى التعتيم على جرائمها في الخان، بعد ما أدان العالم بأسره قرار حكومة الاحتلال بهدم القرية.

وكانت المحكمة العليا قررت في مايو/ أيار الماضي هدم "الخان الأحمر"، إذ يعيش 190 فلسطينيًا، وتوجد مدرسة تقدم خدمات التعليم لـ 170 طالبًا من أماكن عديدة في المنطقة.

وينحدر سكان التجمع البدوي من صحراء النقب، وسكنوا بادية القدس عام 1953، إثر تهجيرهم القسري من جانب سلطات الاحتلال وتحيط به مستوطنات، ويقع ضمن الأراضي التي تستهدفها لتنفيذ مشروعها الاستيطاني المسمى "E1".

ويقوم المشروع، وفق مراقبين، على الاستيلاء على 12 ألف دونم (الدونم يساوي 1000 متر مربع)، تمتد من أراضي شرقي القدس حتى البحر الميت.

ويهدف المشروع إلى تفريغ المنطقة من أي تواجد فلسطيني كجزء من مشروع لفصل جنوب الضفة الغربية عن وسطها، وعزل شرقي مدينة القدس المحتلة عن الضفة.

د م

الموضوع الســـابق

محكمة إسرائيلية تقرر الافراج عن محافظ القدس بشروط

الموضوع التـــالي

الاحتلال يعتقل فتى بسلوان ويقتحم منازل ببلدة قطنّة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل