الأخبار

إيران تراوغ للالتفاف على العقوبات الأمريكية

20 تشرين أول / أكتوبر 2018. الساعة 06:46 بتوقيت القــدس.

أخبار » اقتصاد

تصغير الخط تكبير الخط

طهران - صفا

أفاد مصدر ملاحي إيراني بأن كمية غير مسبوقة من النفط الإيراني ستصل إلى ميناء داليان بشمال شرق الصين هذا الشهر وفي أوائل نوفمبر قبل أن تدخل العقوبات الأمريكية على إيران حيز التنفيذ.

وذكر مصدر بشركة الناقلات الوطنية الإيرانية أن الشركة تشحن أكثر من 20 مليون برميل من النفط إلى داليان، وقال "كما ذكر قادتنا، سيكون من المستحيل منع إيران من بيع النفط. نملك سبلا عدة لبيع نفطنا، وعندما تصل الناقلات إلى داليان سنقرر هل نبيع إلى مشترين آخرين أم إلى الصين".

وبحسب الأرقام، فإن إجمالي 22 مليون برميل من النفط الخام الإيراني حُملت حتى الآن على متن ناقلات مملوكة لشركة الناقلات الإيرانية، ومن المتوقع أن تصل داليان في أكتوبر ونوفمبر.

وتجد إيران، ثالث أكبر منتج في منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك"، صعوبة في العثور على مشترين لنفطها قبيل العقوبات الأمريكية على صادراتها من الخام، والتي ستدخل حيز التطبيق في الرابع من نوفمبر.

وسبق لإيران أن خزنت النفط في داليان خلال الجولة السابقة من العقوبات في 2014، حيث جرى بيعه لاحقا إلى مشترين في كوريا الجنوبية والهند. وتضم داليان بعض أكبر مصافي التكرير ومنشآت تخزين النفط التجارية في الصين.

وكانت "رويترز" قالت الأسبوع الماضي إنه في الثامن من أكتوبر فرغت الناقلة "ديون"، وهي واحدة من بين 11 ناقلة عملاقة، النفط في صهريج تخزين بلا رسوم بقطاع شينغانغ بميناء داليان، في حين أغلقت ناقلة عملاقة ثانية هي "دينو "، جهاز التتبع بها في الثالث عشر من أكتوبر تشرين الأول قرب الميناء، وذلك لمراوغة السلطات الأمريكية.

وتضم منطقة شينغانغ عددا من مجمعات مستودعات التخزين لاحتياطيات تجارية واستراتيجية.

والاحتفاظ بالنفط في مخازن بلا رسوم يمنح مالكي الشحنة خيار بيع النفط داخل الصين أو إلى مشترين آخرين في المنطقة.

المصدر: رويترز

ع و/ أ ج

الموضوع الســـابق

الحايك: 90% من منشآت القطاع الخاص بغزة لا تعمل بصورة طبيعية

الموضوع التـــالي

أسعار العملات مقابل الشيكل

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل