الأخبار

وسط اجتياز متظاهرين السياج الأمني

"آيزنكوت" يتفقد جيشه في "غلاف غزة" ويعقد جلسة مشاورات

19 تشرين أول / أكتوبر 2018. الساعة 06:46 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - ترجمة صفا

تفقد قائد أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي غادي آيزنكوت مساء الجمعة قواته المنتشرة قرب قطاع غزة للوقوف على آخر التطورات، والتقى بقائد المنطقة الجنوبية وقائد فرقة غزة.

وذكر جيش الاحتلال أن "آيزنكوت" عقد جلسة تقييم ميدانية للأوضاع باشتراك كبار ضباط الجيش، فيما وصف بأنه "أول اختبار لتطبيق قرارات الكابينت الأخيرة".

وقال الناطق العسكري باسم الجيش إن فلسطينيين اقتحموا الحدود من ثلاثة محاور، ثم عادوا إلى القطاع دون إصابات.

أما مراسل القناة العاشرة "ألموغ بوكير" فقال إنه جرى إلقاء الحارقات والعبوات باتجاه جنود الجيش، كما اندلعت ثلاثة حرائق في الغلاف نتيجة البالونات الحارقة، واستهدفت طائرة استطلاع بدون طيار مجموعة تطلق البالونات الحارقة جنوبي القطاع.

وشارك آلاف المواطنين اليوم في الجمعة الـ30 لمسيرة العودة وكسر الحصار تحت عنوان: "معًا.. غزة تنتفض والضفة تلتحم".

وأفاد المتحدث باسم وزارة الصحة أشرف القدرة بإصابة 115 مواطنًا بينهم 77 بالرصاص الحي جراء قمع قوات الاحتلال متظاهري العودة.

وأشار القدرة إلى أن من بين المصابين حالتان جراحهما خطرة، إحداهما لمُسنة في السبعين من عمرها، بالإضافة إلى إصابة أحد الصحفيين.

وأشعل المتظاهرون عددًا كبيرًا من الإطارات المطاطية قرب السياج الأمني شرقي القطاع، ما أحدث سحابة دخانية سوداء حجبت رؤية قناصة جيش الاحتلال لفترة من الوقت.

وذكر مراسلو وكالة "صفا" أن هذه الجمعة شهدت مشاركة واسعة من المواطنين في المسيرات، ورددوا هتافات تسخر من تهديدات قيادة الاحتلال للقطاع.

وتصاعدت خلال الأيام الماضية حدة التهديدات الإسرائيلية بشن عدوان جديد على القطاع.

وشنّت طائرات الاحتلال نحو 20 غارة على أهداف بغزة الأربعاء الماضي، بذريعة سقوط صاروخ أطلق من القطاع على مدينة بئر السبع المحتلة، ونفت فصائل المقاومة مسؤوليتها عن إطلاقه.

​ع ص/ أ ج

الموضوع الســـابق

مواجهات مع الاحتلال في نعلين والمزرعة الغربية

الموضوع التـــالي

إصابة شاب برصاص الاحتلال خلال مواجهات بالبيرة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل