الأخبار

"حتى رحيل الاحتلال عن أرضنا"

حماس تبارك عملية "حوارة" وتؤكد أن شعبنا سيواصل توجيه ضرباته

11 تشرين أول / أكتوبر 2018. الساعة 08:44 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

باركت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) مساء الخميس، عملية الطعن البطولية التي نفذت ظهر اليوم على حاجز حوارة جنوبي نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، مؤكدة أن شعبنا سيواصل توجيه ضرباته للاحتلال حتى رحيله عن أرضنا.

وقالت حماس في بيان وصل "صفا" إن العملية البطولية التي نفذها أحد أبطال شعبنا قرب حاجز حوارة الاحتلالي المقام على أراضي نابلس "تأتي في سياق الرد على غطرسة الاحتلال وانتهاكاته المتواصلة ضد شعبنا ومقدساتنا".

وأكدت أن نجاح المقاومين في الضفة المحتلة في تنفيذ عملياتهم في ظل حالة القمع والملاحقة التي يحاول الاحتلال فرضها يعد دليلًا على فشل المنظومة الأمنية لهذا المحتل، وستبقى مقاومة شعبنا توجه له الضربات حتى رحيله عن أرضنا.

وأضافت حماس: "إننا أمام هذه العمليات النوعية التي ينفذها أبناء الضفة لنحيي صمود شعبنا وإصراره على المقاومة مهما كلف ذلك من ثمن".

وتابعت بالقول: "عملية الطعن اليوم تشكل صفعة للمحتل الذي ما زال يتخبط في بحثه عن منفذ عملية بركان البطولية لليوم الرابع تواليا".

وجددت حماس تأكيدها على حق شعبنا في المقاومة، وقالت للاحتلال: "لا أمن لك ولمستوطنيك على أرض فلسطين".

وشددت على أنه "طالما استمر الاحتلال وواصل تدنيسه للأقصى وحصاره لشعبنا في غزة؛ فستبقى المقاومة خيارنا حتى كنسه عن أرضنا".

فرضت قوات الاحتلال الإسرائيلي الخميس، حصارًا مشددًا على مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، عقب عملية الطعن التي جرت عند حاجز حوارة جنوب المدينة، وانسحاب المنفذ من المكان.

وأعلن الاحتلال ظهر اليوم إصابة جندي بجراح خطرة نتيجة تعرضه للطعن قرب حاجز حوارة، وإصابة مستوطنة خلال إطلاق النار على المنفذ الذي تمكن من مغادرة الموقع بسلام.

ا م

الموضوع الســـابق

الاحتلال يعتقل مواطنًا من طوباس

الموضوع التـــالي

اللجنة التنفيذية: سنواجه الدول والمواقف المتعدّية على ولايتنا

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل