الأخبار

بجلسته المقررة في ـ28 الجاري

اشتية: المركزي سيضع آليات لتنفيذ قراراته وتهيئة الشارع لردة الفعل الإسرائيلية

09 تشرين أول / أكتوبر 2018. الساعة 11:50 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية إن المجلس المركزي في جلسته أواخر الشهر الجاري  سيضع آليات لتنفيذ قرارات دورته ودورة المجلس الوطني السابقتين وسيطلب من الرئيس محمود عباس ومن اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير البدء بتنفيذ هذه القرارات .

وأضاف اشتية لإذاعة "صوت فلسطين" الثلاثاء، أن اللجنة التنفيذية هي الجهاز التنفيذي المناط بها والمخولة وصاحبة الصلاحية والمسؤولة عن تنفيذ قرارات المجلسين المركزي والوطني، مشددًا على أنه حان الوقت لتنفيذ هذه القرارات.

وأشار إلى أنه ستتم دراسة التبعات المترتبة على تنفيذ قرارات المجلس المركزي، مبينًا أن هنالك قرارات سهلة التنفيذ فيما تحتاج القرارات الأخرى للدراسة من أجل وضعها بالإطار الصحيح.

وأوضح أن على المجلس المركزي أن يكون جاهزًا لاستيعاب التبعات المترتبة على تنفيذ أي قرار من جهة وتهيئة الشارع الفلسطيني وتحضيره للقرارات التي ستتخذ من جهة أخرى لاستيعاب ردة الفعل الإسرائيلية.

وبين اشتية أن الشعب الفلسطيني أمام مرحلة جديدة في ظل ظروف صعبة للغاية تمر بها القضية، مشددًا على أن المجلس المركزي بقراراته جميعها يريد كسر الأمر الواقع الذي تحاول "إسرائيل" فرضه والانتقال من ردة الفعل إلى أخذ المبادرة والفعل.

كما قال "إن على إسرائيل دفع كلفة احتلالها وأن المطلوب الآن هو أن نجعل من الاحتلال مكلفا؛ ليفكر أكثر من مرة في تماديه على شعبنا" .

يُذكر أن جلسة المركزي ستعقد في 28 أكتوبر الجاري.

ر ب /ع ق

الموضوع الســـابق

أبو الغيط يدعو الأوروبيين لإحياء التسوية وسد عجز "أونروا"

الموضوع التـــالي

الحكومة: تخفيف معاناة غزة يمر من خلالنا أو بالتنسيق معنا

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل