الأخبار

قوى رام الله تدعو لأسبوع إسناد الخان الأحمر وحماية موسم الزيتون

06 تشرين أول / أكتوبر 2018. الساعة 02:53 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

دعت القوى الوطنية والإسلامية في رام الله والبيرة إلى اعتبار الأسبوع الجاري أسبوع الحسم لإسناد المرابطين في الخان الأحمر شرق القدس المحتلة رفضاً للتهجير القسري، وتشبثا بالأرض ومقاومة مشاريع الاستيطان الاستعماري

وقررت "القوى" في بيان تلقت "صفا" نسخة عنه السبت، تكثيف التواجد اليومي والمكوث والمبيت واعتبار الجمعة يومًا نضاليًا للتصدي لمشروع تهجير الخان الأحمر.

وطالبت بحماية موسم الزيتون أمام تصاعد اعتداءات المستوطنين ومهاجمة المزارعين بحماية أمنية مشددة، مؤكدة ضرورة التوجه لقطف الزيتون بصورة جماعية والتصدي لأي اعتداء.

كما دعت إلى أوسع مشاركة في المسيرة الأسبوعية الجمعة المقبل في منطقة جبل الريسان غرب رام الله.

وأكدت "القوى" رفضها واستنكارها لمحاولات الاحتلال فرض أمر واقع في المسجد الأقصى واستمرار تدنيسه، وإقامة الصلوات التلمودية في باحاته، وهو ما ينذر بانفجار الوضع، ووحدها دولة الاحتلال من يتحمل المسؤولية في ظل استهدافها للمقدسات الإسلامية والمسيحية.

وحذرت من المس بالوضع القائم فيما يتعلق بوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" والإجراءات الاحتلالية لإغلاقها.

وطالبت "القوى"، المؤسسات الدولية، النسوية والإنسانية، بالضغط لوقف التعدي الجاري بحق الأسيرات في سجون الاحتلال مع دخول الخطوات النضالية الشهر الثاني على التوالي، داعية لأوسع إسناد للأسرى المضربين عن الطعام.

د م / م ت

الموضوع الســـابق

الاحتلال يعتقل شابًا من الطور

الموضوع التـــالي

القدس: تسريب عقارات المدينة جريمة وخيانة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل