الأخبار

مستوطنون يستولون على عقار وقطعة أرض بسلوان

03 تشرين أول / أكتوبر 2018. الساعة 01:48 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

استولت جمعية "العاد" الاستيطانية صباح الأربعاء على عقار فلسطيني وقطعة أرض في حي وادي حلوة ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة في بيان له أن عشرات المستوطنين بحماية شرطة الاحتلال اقتحموا عقار تعود ملكيته لعائلة فتيحة "القاطنين في الولايات المتحدة"، وأجبروا المتواجدين فيه وهم من عائلة مسودة – مستأجرة من المالك الأصلي منذ 30 عامًا -على إخلاء السكن.

وأضاف أن العقار هو عبارة عن منزلين مساحتهما نحو 160 مترًا مربعًا، إضافة إلى أرض تبلغ مساحتها 800 مترًا مربعًا، ومزروعة بأشجار الزيتون والتين.

وأفاد بأن المستوطنين شرعوا بعد إخراج العائلتين بالقوة من الشقتين، بحفر وتثبيت أعمدة ووضع بوابة للعقار، إضافة إلى القيام بأعمال حفر أخرى في الأرض وداخل الشقتين.

ونقل المركز عن عائلة مسودة قولها إن المستوطنين أجبروهم على الخروج من الشقتين دون السماح لهم بإخراج المحتويات وأغراضهم الشخصية، لافتة إلى أن الاقتحام تم دون سابق إنذار، علمًا أن القضية في محاكم الاحتلال لحماية العقار.

وأشارت العائلة إلى أنها تعيش في العقار منذ 30 عامًا، وتدفع الإيجار لعائلة فتيحة، والتي أبلغتهم عن طريق محاميها قبل عدة أشهر بأنها قامت ببيع العقار للمستوطنين، ويعيش في الشقتين 7 أفراد بينهم 3 أطفال.

وخلال عملية الاستيلاء على العقار بسلوان، اعتدت قوات الاحتلال على شاب أثناء تواجده بالقرب من المنزل الذي تم تسريبه.

من جهته، قال محافظ القدس عدنان غيث قال: إن" ما جرى اليوم من استيلاء على العقار وطرد السكان منه هو أعمال عصابات ومافيات بدعم من حكومة تدعم الاستيطان في كل الأراضي الفلسطينية وتمارس البطش والتنكيل في كل مكان".

وحول حجة المستوطنين باقتحام العقار والسيطرة عليه، قال غيث: "هذه مدينة القدس وهي أرض عربية إسلامية لا يحق البيع فيها".

يذكر أن جمعيات استيطانية ومؤسسات تابعة للاحتلال تنشط في سلوان لوضع يدها على أكبر عدد ممكن من العقارات الفلسطينية لتحويلها الى بؤر استيطانية في مخطط خطير لتهويد الحي بالكامل.

ر ش/ م ت

الموضوع الســـابق

عشرات المتطرفين اليهود يقتحمون باحات المسجد الأقصى

الموضوع التـــالي

منظمة التحرير: أمريكا تُحرض "إسرائيل" على هدم الخان الأحمر

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل