الأخبار

روسيا تحذر من التفرد بالقضية الفلسطينية

29 أيلول / سبتمبر 2018. الساعة 10:33 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

نيويورك - صفا

حذّر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف من التفرّد بعملية تسوية القضية الفلسطينية، في إشارة إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

جاء ذلك في كلمة ألقاها لافروف مساء الجمعة، أمام جلسة للنقاش بالجمعية العامة للأمم المتحدة، شنّ خلالها هجومًا على السياسات التي تنتهجها الدول الغربية إزاء التحديات الرئيسة التي يواجهها العالم، بحسب ما أورت وكالة "الأناضول".

وقال لافروف "يتعين علينا جميعا ألا نغض الطرف عن القضية الفلسطينية التي طال أمدها، وأحذر من التفرد بعملية التسوية الخاصة بها".

وكان لافروف أعرب وفي تصريحات سابقة له عن قلق بلاده إزاء الأوضاع المترتبة حول التسوية الفلسطينية الإسرائيلية، مشيرًا إلى أن قرار الولايات المتحدة بشأن القدس أوصلها لطريق مسدود.

وقال في تصريحاته خلال لقائه المبعوث الأممي الخاص إلى الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف: "يقلقنا جدًا وضع التسوية الفلسطينية الإسرائيلية، إنها في طريق مسدود، مع العلم أن المأزق يصبح أعمق فأعمق، خصوصًا على ضوء قرارات الولايات المتحدة المعروفة بشأن القدس".

وأشار إلى أن موسكو قلقة من محاولات تغيير تركيبة الخريطة الجيوسياسية للشرق الأوسط بشكل يسمح بـ "إزاحة القضية الفلسطينية إلى الخلفية" وتهميشها.

ر ش/ م ت

الموضوع الســـابق

السلطة ترفع دعوى ضد أمريكا أمام العدل الدولية

الموضوع التـــالي

إندونيسيا تتعهد بمواصلة دعمها للفلسطينيين

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل