الأخبار

والمساندين لهم

المسحال لصفا: إدارة أونروا تخصم 40% من رواتب الموظفين المهددين بالفصل

25 أيلول / سبتمبر 2018. الساعة 02:47 بتوقيت القــدس.

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - خاص صفا

قال رئيس اتحاد موظفي وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" بقطاع غزة أمير المسحال، إن إدارة الوكالة خصمت ما نسبته 40% من رواتب الموظفين المهددين بالفصل، وموظفين تضامنوا معهم.

وأشار المسحال في حديثه لوكالة "صفا" الثلاثاء، إلى توصل الاتحاد لتفاهم مع إدارة الوكالة الشهر الماضي بعدم الخصم من قيمة الراتب للموظفين، "إلا أنها فاجأتنا بوجود خصم على الرواتب للشهر الثاني على التوالي".

وكشف المسحال "وجود فريق بوليسي لمتابعة الوقفات الاحتجاجية ضد سياسة أونروا، ومتابعة الموظفين المساندين لزملائهم المهددين بالفصل".

واعتبر المسحال أن هذه الخطوات هي تصعيد خطير من إدارة الأونروا.

وأشار إلى أن اتحاد الموظفين في أونروا سيكون له إجراءات نقابية قاسية، بعد مسارعة الوكالة بالمساس برواتب الموظفين.

وقال المسحال "إدارة الوكالة لم تقدم أي شيء بالمفاوضات مع الاتحاد، بل سارعت بالمساس بأموال الموظفين الذي تعتبره السلاح الضعيف المسلط على رقاب الموظفين".

وأكد أن عملهم النقابي متدحرج ومتصاعد، "وكل الخيارات مفتوحة إذا لم تلتزم الأونروا بتعهداتها، وسنعلن عن خطوات لم يشهدها القطاع من قبل خلال مؤتمر في الأيام المقبلة".

 وأنهت "أونروا" عمل نحو ألف موظف من موظفي ما يُعرف ببند "الطوارئ" لديها بغزة، فيما بدأ اتحاد الموظفين "نزاع عمل" وصولًا للإضراب الشامل.

وتقول الوكالة الأممية إنها تعاني من أزمة مالية خانقة جراء تجميد واشنطن 300 مليون دولار من أصل مساعدتها البالغة 365 مليون دولار.

وتشير الأمم المتحدة إلى أن "أونروا" تحتاج 217 مليون دولار، محذرة من احتمال أن تضطر الوكالة لخفض برامجها بشكل حاد، والتي تتضمن مساعدات غذائية ودوائية.

وتأسست "أونروا" بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1949، لتقديم المساعدة والحماية للاجئين الفلسطينيين في مناطق عملياتها الخمس، وهي: الأردن، سوريا، لبنان، الضفة الغربية وقطاع غزة.

م غ/ط ع

الموضوع الســـابق

أبو هولي يبحث في عمان أوضاع لاجئينا وأزمة "أونروا"

الموضوع التـــالي

وثيقة إسرائيلية: اللاجئون الفلسطينيون عشرات الآلاف فقط

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل