الأخبار

إصابة مصور صحفي برصاص الاحتلال بكفر قدوم

14 أيلول / سبتمبر 2018. الساعة 04:51 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

نابلس - صفا

أصيب المصور الصحفي نضال اشتية الجمعة بعيار معدني خلال تغطية المسيرة الأسبوعية بقرية كفر قدوم شرق قلقيلية شمال الضفة الغربية المحتلة.

وقال اشتية لمراسل وكالة "صفا" إن جنود الاحتلال أطلقوا عليه الرصاص بشكل مباشر ومتعمد ومن مسافة قصيرة، رغم تواجده مع مجموعة من الصحفيين بعيدًا عن المتظاهرين.

وأضاف أن الطلق المعدني أصاب صدره وتسبب بجرحه، رغم ارتدائه السترة الواقية، فيما تلقى الإسعاف الأولي ميدانيًا.

يذكر أن اشتية (42 عامًا) والذي يعمل بوكالة الأنباء الصينية "شينخوا"، تعرض للإصابة برصاص وقنابل الاحتلال مرات عديدة، غالبيتها خلال تغطيته للمسيرة الأسبوعية بكفر قدوم المناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ ١٥ عاما.

واندلعت المواجهات خلال قمع جنود الاحتلال للمسيرة التي خرجت اليوم في إطار التضامن مع قرية الخان الأحمر المهددة بالهدم.

وانطلقت المسيرة بمشاركة المئات من أبناء البلدة الذين رددوا الشعارات الوطنية المؤازرة لسكان الخان الأحمر، في وجه مخططات الاحتلال الهادفة لهدم القرية وتهجير سكانها منها.

وأفاد منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي أن قوات الاحتلال أطلقت الأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط باتجاه المشاركين بالمسيرة والصحفيين، مما أدى لإصابة الصحفي اشتية، واستهدف الجنود الكاميرا الخاصة بفضائية فلسطين بعيار معدني أدى إلى إعطابها.

غ ك/أ ك

الموضوع الســـابق

3 شهداء برصاص الاحتلال بالجمعة الـ 25 لمسيرات العودة

الموضوع التـــالي

حرائق بمستوطنات غلاف غزة بفعل بالونات حارقة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل