الأخبار

مقتل المئات بـ"فيضانات القرن" في الهند

18 آب / أغسطس 2018. الساعة 10:24 بتوقيت القــدس.

أخبار » دولي

تصغير الخط تكبير الخط

نيودلهي - صفا

أعلنت السلطات الهندية ارتفاع عدد قتلى الفيضانات والسيول التي تجتاح ولاية كيرالا جنوب البلاد إلى 324، وفق معطيات رسمية جديدة أمس بشأن الكارثة التي شردت أيضا مئات الآلاف.

واعتبر رئيس حكومة الولاية بينارايي فيجايان تلك الفيضانات "الأسوأ منذ قرن".

وقال في تغريدة له إن 324 حياة أُزهقت خلال عشرة أيام من الفيضانات في الولاية، حيث غرق أغلب الضحايا أو طمروا بسبب الانهيارات الأرضية.

وأكد فيجايان إجلاء أكثر من 223 ألف شخص إلى 1500 ملجأ، معلنا حالة التأهب القصوى في الولاية البالغ عدد سكانها 33 مليون نسمة، مناشدا الجميع "اتخاذ أقصى درجات الحذر".

وأعلنت السلطات أمس أن 310 آلاف شخص شرّدوا من منازلهم من جرّاء الفيضانات، ويقيمون حالياً في ألفي ملجأ استحدثت لإيوائهم.

وذكرت حكومة الولاية أن طرقات بطول أكثر من عشرة آلاف كلم تضررت أو دمرت بالكامل، وأمرت بفتح المواسير في 34 سدا بلغت فيها المياه مستويات خطيرة.

إغاثة واستغاثة

وفي مواجهة الكارثة، تجري عمليات إنقاذ لأشخاص حاصرتهم مياه الفيضانات. وتم حتى الآن إنقاذ الآلاف، لكن نحو ستة آلاف آخرين لا يزالون محاصرين.

ويشارك نحو 320 زورقا في عمليات الانقاذ، بالإضافة إلى 30 مروحية عسكرية تلقي المساعدات الغذائية والمياه، كما تعمل قطارات على نقل مياه الشرب إلى كيرالا.

في غضون ذلك، أُرسلت السلطات أعدادا إضافية من الجنود وعمال الإنقاذ إلى الولاية المنكوبة، كما انضم صيادون من المنطقة إلى الجهود الرامية لإغاثة ستة آلاف شخص لا يزالون محتجزين بسبب الفيضانات.

ووصل رئيس الوزراء ناريندرا مودي مساء أمس إلى كيرالا حيث يتفقد المناطق المنكوبة جوا لمعاينة الأضرار.    

وبحسب تقديرات الأرصاد الجوية، شهدت منطقة إيدوكي في ولاية كيرالا تساقط 321 سنتيمترا من الأمطار منذ مطلع يونيو/حزيران، وباتت عمليا معزولة عن باقي الولاية.

ع و / م ت

الموضوع الســـابق

ترامب يتوعد تركيا: سترون ما الذي سيحدث

الموضوع التـــالي

وفاة الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل