الأخبار

حماس تثمن موقف "الديمقراطية" بمقاطعة دورة المجلس المركزي

14 آب / أغسطس 2018. الساعة 07:02 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

الدوحة - صفا

ثمنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) مساء الثلاثاء، موقف الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الذي وصفته بـ "الشجاع" لمقاطعتها الدورة (29) للمجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية.

وقال عضو المكتب السياسي للحركة حسام بدران في بيان وصل "صفا" إن هذه المقاطعة تأتي كرد طبيعي على حالة التشوه التي تدار بها منظمة التحرير من قبل الرئاسة الفلسطينية وحركة فتح.

وأوضح بدران أن موقف "الديمقراطية" يتفق مع إجماع الفصائل الفلسطينية وموقفها الموحد من السياسة المتسلطة لحركة فتح".

ودعا حركة فتح إلى "اختيار المسار الديمقراطي في إدارة المؤسسات والهيئات الوطنية من خلال انتخابات حرة ونزيهة يقرر فيها الشعب الفلسطيني ممثليه، وتعيد ضخ دماء جديدة في العم الوطني".

وأضاف: "ندعوهم إلى هذا المسار لنستطيع مواجهة التحديات الصعبة التي تمر بها القضية الفلسطينية بوحدة وطنية حقيقية تعبر عن أصالة قضيتنا".

وطالب بدران فتح "بالكف عن سياسة التفرد بالمؤسسات الوطنية، والتي تؤدي إلى تمزيق الجسم الفلسطيني، بما تمارسه من إقصاء ولغة متعالية طالت كافة الفصائل، ما جعلها تسير بعيدًا عن الإجماع الوطني، وتتحكم دون تمثيل حقيقي بمصير الشعب الفلسطيني".

وقال: "ندعو فتح لاستغلال الحوارات الحالية في القاهرة من أجل العودة للصف الوطني وتحقيق شراكة حقيقية على قاعدة المصالح الوطنية".

وأعلن المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين اتخاذه بالإجماع قراراً بمقاطعة الدورة القادمة (الدورة الـ 29) للمجلس المركزي لمنظمة التحرير التي ستعقد في رام الله في 15/8/2018.

وأشار المكتب السياسي في معرض شرحه لأسباب الامتناع عن المشاركة في دورة المجلس المركزي، إلى تسارع وتيرة التدهور في أوضاع النظام السياسي الفلسطيني.

م غ/ا م

الموضوع الســـابق

سلطات الاحتلال توسع مساحة الصيد ببحر غزة

الموضوع التـــالي

إصابة طفل برصاص الاحتلال شرق غزة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل