الأخبار

المئات يشيعون جثمان "الزعبور" بمخيم بلاطة ومسلحون يتوعدون المحافظ

13 آب / أغسطس 2018. الساعة 07:24 بتوقيت القــدس.

أخبار » محلي

تصغير الخط تكبير الخط

نابلس - صفا

شيع المئات عصر الاثنين جثمان أحمد أبو حمادة، الملقب بـ"الزعبور"، بمخيم بلاطة شرق مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وسلمت الأجهزة الأمنية جثمان الزعبور لذويه بعد أن احتجزته حتى عصر اليوم، حيث أكدت عائلته أن السلطة وضعت شروطا لتسليمه.

ونقل جثمان الزعبور إلى منزل عائلته، لإلقاء نظرة الوداع عليه، ثم نقل إلى مسجد المخيم للصلاة عليه.

وبعد انتهاء الصلاة، خرجت جنازة حاشدة بمشاركة عشرات المسلحين الذين أطلقوا النار في الهواء، فيما ردد المشيعون هتافات غاضبة تتوعد محافظ نابلس، وتطالب بالثأر للزعبور.

وشهد محيط مخيم بلاطة انتشارا مكثفا للأجهزة الأمنية أثناء تشييع الجثمان، وأطلقت الأجهزة قنابل الغاز المسيل للدموع باتجاه المشيعين.

يذكر أن الزعبور توفي أمس الاحد في المستشفى الاستشاري برام الله، بعد أسبوعين من إصابته بوعكة صحية داخل سجن اريحا، وقالت مصادر رسمية أن سبب الوفاة هو جلطة، بينما تتهم عائلته الأجهزة بتسميمه.

غ ك/أ ك

الموضوع الســـابق

حفل وداع لحجاج مكرمة أهالي الشهداء بغزة

الموضوع التـــالي

الأحمد يتسلم تقرير ديوان الرقابة المالية والادارية

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل