الأخبار

ندوة تحذر من خطورة قضية تسوية الاحتلال لأراضي القدس

19 تموز / يوليو 2018. الساعة 11:20 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

أجمع مشاركون في ندوة حول "قرار سلطات الاحتلال تسوية بعض أحواض أراضي مدينة القدس المحتلة"، على خطورة الخطوة التي تقوم بها "إسرائيل" في موضوع تسوية أراضي المدينة المقدسة، وما يعنيه ذلك من تهجير المقدسيين.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقدته كلية الحقوق في جامعة القدس الأربعاء، ضمن لقاءات القدس القانونية التي تعقدها الكلية بشكل دوري، بالتعاون مع نقابة المحامين الفلسطينيين ونقابة المهندسين الفلسطينيين.

وتناول اللقاء حيثيات القرار الذي أصدرته سلطات الاحتلال مؤخرًا حول فتح التسوية في بعض أحواض أراضي القدس الواقعة على أراضي صور باهر من الناحية الشمالية، وحوض الخرايب جنوب المنطقة الصناعية الإسرائيلية "عطروت"، وعداسا بيت حنينا، واحواض في حي الشيخ جراح، وأحواض في قرية حزما.

وأكد عميد كلية الحقوق محمد خلف أهمية هذا اللقاء واللقاءات الدورية التي تنفذها الكلية لتوعية وتقديم المساعدة لأهالي القدس من الناحية القانونية في ظل القرارات الإسرائيلية المتتالية التي تستهدف فيها صمود أهالي المدينة وتسلبهم حقوقهم.

وأشار إلى أنه إبان الاحتلال الاسرائيلي للضفة الغربية عام 1967 صدرت أوامر عسكرية بإغلاق التسوية في القدس ومنع الاحتلال المقدسيين من تسجيل أملاكهم، حيث كانت الحكومة الأردنية فتحته قبل ذلك بسنوات عدة، مشددًا على ضرورة فتح نقاش حول أسباب قرارها الاخير في التسوية والوقوف على مخاطر ذلك.

من جهته، تحدث مدير دائرة الخرائط والاستيطان في بيت الشرق بالقدس خليل التفكجي عن بدايات التسجيل للأراضي في فلسطين منذ زمن العثمانيين والبريطانيين بما فيها مدينة القدس، لافتًا إلى أن التسجيل زمن العثمانيين كان بأحواض واحداثيات واضحة، وأن جميع الحجج موجودة في أنقرة في وزارة الدفاع.

وحذر من خطورة الخطوة التي قامت بها "إسرائيل" حول تسوية الأراضي، وما يترتب عليها من تسهيل عمليات تسريب الأراضي والعقارات بعد حصول الورثة على شهادات التسجيل، حيث ظل تعدد الورثة لسنوات طويلة عاملاً مهما في إفشال كثير من مخططات بيع الأملاك الفلسطينية بالقدس.

وأوضح التفكجي أنواع التسجيل التي تتضمن، الطابو وقبل التسوية، ودون تسوية، مشيرًا إلى أن أراضي الطابو عددها قليل.

ر ش/ط ع

الموضوع الســـابق

الاحتلال يُجبر مقدسيًا على هدم منزله بيده

الموضوع التـــالي

109 مستوطنين يقتحمون الأقصى وسط قيود مشددة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل