الأخبار

دعا للإفراج الفوري عن المعتقلين

فقها يطالب السلطة بالتوقف عن الملاحقة السياسية للطلبة

03 تموز / يوليو 2018. الساعة 02:03 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

الضفة المحتلة - صفا

أكد النائب في المجلس التشريعي عن حركة حماس في رام الله عبد الجابر فقها أن اعتقالات السلطة الفلسطينية بحق طلبة الجامعات مرفوضة، مشيرًا إلى أن استمرارها يعبر عن "حالة فاشية" تنتهجها السلطة بحق شعبها.

وقال فقها في تصريح وصل وكالة "صفا" الثلاثاء إن" زيادة حالة القمع التي تمارسها الأجهزة الأمنية ضد أبناء الجامعات وأبناء الكتلة خاصة بعد فوزهم المتكرر في انتخابات مجلس الطلبة إنما يعبر عن نوايا خبيثة مبيتة تهدف لاجتثاث الكتل الإسلامية في الجامعات وإنهائها، وتصفية وجودها السياسي والنقابي والاجتماعي".

وأضاف أنه إذا كانت السلطة جادة في رفض "صفقة القرن" وتوحيد الجهود الفصائلية لمواجهتها، فعليها وقف الممارسات القمعية تجاه الطلبة في الضفة من ناحية، ووقف العقوبات على غزة من ناحية أخرى، خاصة في ظل الممارسات القمعية من قبل الاحتلال والمؤامرات الأمريكية.

ولفت إلى أن ما صدر من السلطة خاصة خلال الفترة الأخيرة من اعتقالات متكررة، وإصرارها على فرض العقوبات على غزة توصل رسالة واضحة لنا أن قيادة فتح الحالية لا تسعى لمصالحة حقيقية مع حركة حماس.

وشدد على ضرورة أن تتوقف قيادة فتح عن هذه الملاحقات وعمليات القمع، لافتًا إلى أنه دون إبداء نوايا صادقة لا يمكن أن تكون هناك مصالحة.

وطالب فقها السلطة الفلسطينية وأجهزتها الأمنية بضرورة التوقف عن ملاحقتها الأمنية، وتوفير جو من الحرية السياسية للطلبة تمكنهم من العمل النقابي بكل حرية.

وقال "قبل التوقيع على ورق المصالحة نظريًا لابد من ترجمة الأقوال إلى أفعال على الأرض لتوفير مناخ صحي جيد للمصالحة".

ر ش/ط ع

الموضوع الســـابق

الحكومة: القيادة ستلجأ للقضاء للرد على قرصنة "إسرائيل" لأموال السلطة

الموضوع التـــالي

سفينتا "عودة" و"حرية" تصلان جزيرة سردينيا الإيطالية

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل