الأخبار

بعد الإعلان عن 20 أخرين أمس

لاجئان فلسطينيان ينضمان لضحايا التعذيب بسجون النظام السوري

01 تموز / يوليو 2018. الساعة 10:03 بتوقيت القــدس.

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

دمشق - صفا

أعلن ناشطون في مخيم العائدين بمدينة حماة السورية أسماء جديدة لاثنين من اللاجئين الفلسطينيين من أبناء المخيم استشهدا تحت التعذيب في سجون النظام السوري.

وحسب مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، فإن الشهداء هم: علاء عبد الرحمن عبد الله اليمني، وأحمد درويش مقبول، وتم تبليغ عائلتي الضحيتين في المخيم وفقاً للناشطين.

الجدير ذكره أنه تم الإعلان يوم أمس عن استشهاد 20 ضحية من اللاجئين الفلسطينيين من أبناء مخيم العائدين في حماة.

وفي سياق أخر، ذكرت مجموعة العمل أن فريق من الهندسة تابع لمجموعة "لواء القدس" الموالية للنظام السوري بدأ بجمع وإزالة القنابل العنقودية المنتشرة في مخيم حندرات للاجئين الفلسطينيين في حلب.

وقالت المجموعة إن الفريق جمع العشرات من القنابل التي لم تنفجر، وتم تفجير قسم كبير منها بعيداً عن المناطق السكنية، مشيراً إلى أنه سيستكمل تفجير القنابل الأخرى يوم غد.

وكانت مجموعة العمل أشارت في وقت سابق إلى أن القنابل العنقودية المحرمة دولياً تملئ مخيم حندرات بسبب قصف الطائرات الروسية والسورية للمخيم خلال أحداث الحرب قبل أن يتم إخراج المجموعات المسلحة منه.

الجدير ذكره أن عدداً من المخيمات الفلسطينية تعرضت لهجمات بأسلحة محرمة دولياً كالفوسفوري والقنابل العنقودية وأوقعت ضحايا وإصابات في صفوف اللاجئين الفلسطينيين.

وفي موضوع مختلف، تشهد الأوضاع الإنسانية للاجئين الفلسطينيين جنوب سورية تدهوراً متسارعاً في ظل استمرار العمليات العسكرية التي يشنها النظام على أحياء جنوب درعا من جهة، واستمرار الأردن بإغلاق حدودها في وجه الفارين من القصف والأعمال العسكرية من جهة أخرى.

وكان مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين قد شهد خلال الأيام الأخيرة موجة نزوح كبيرة هرباً من القصف العنيف والمستمر الذي استهدف المخيم والأحياء المجاورة له والتي استخدم فيها النظام القصف الجوي والمدفعي، حيث تعيش العائلات في العراء دون وجود أدنى الاحتياجات الإنسانية الأساسية.

إلى ذلك تستمر وكالة الغوث "الأونروا" بتوقفها عن تقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين في مخيم درعا والمناطق الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة المسلحة بحجة تردي الأوضاع الأمنية، الأمر الذي فاقم من معاناة الأهالي.

ر ب/ط ع

الموضوع الســـابق

ندوة بإسطنبول حول "تطورات قضية اللاجئين بضوء التوجه لحل قضية فلسطين"

الموضوع التـــالي

"الموظفين العرب" بأونروا يدعو للاعتصام الأربعاء

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل