الأخبار

فنان فرنسي يقضي أسبوعًا داخل تمثال خشبي

13 حزيران / يونيو 2018. الساعة 10:50 بتوقيت القــدس.

أخيرة » أخيرة

تصغير الخط تكبير الخط

باريس - صفا

خرج الفنان الفرنسي أبراهام بونشيفال من تمثال خشبي ضخم على شكل رجل ما قبل التاريخ يرتدي جلد أسد، وذلك بعد أن أمضى أسبوعًا بداخله.

وبقي الفنان بونشيفال داخل التمثال البالغ ارتفاعه 3.2 أمتار في وضع الجلوس.

وكان بحوزته عشرون لترًا من الماء إلى جانب لحم جاف ليعيش عليه، وسمح له بفتحة صغيرة لمعرفة وقت النهار أو الليل والتحدث مع الناس.

وقال بونشيفال عند خروجه، أنه وجد صعوبة في النوم.

وأضاف "كان أمرا شديداً ومدهشا للغاية، إنه أمر شاق، نعم، أكثر قسوة مما كنت أعتقد".

وسبق للفنان بونشيفا أن قضى عام 2014 نحو 13 يومًا داخل تمثال أجوف على شكل دب، وفي عام 2017 حصر نفسه داخل صخرة لمدة أسبوع. وبعد ذلك بوقت قصير قضى ثلاثة أسابيع محتضنا بيض دجاج حتى يفقس.

م غ / م ت

الموضوع الســـابق

أصم يلقي موعظةً بليلة القدر أمام المصلين بالنصيرات

الموضوع التـــالي

السيلفي يقتل سائحين سقطا من جدار عالٍ في لشبونة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل