الأخبار

الاسرى يشتكون من انتشار الحشرات

تراجع الحالة الصحية لعدد من الأسرى المرضى

07 حزيران / يونيو 2018. الساعة 12:40 بتوقيت القــدس.

أخبار » أسرى

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين ظهر الخميس إن الأوضاع الصحية للأسرى المرضى تزداد صعوبةً يومًا بعد يوم، في ظل انعدام أدنى الشروط الصحية اللازمة لهم، بحرمانهم من العلاج والاستهتار بحالاتهم الصحية.

وكشفت الهيئة في بيان وصل وكالة "صفا" عن عدة حالات مرضية، من بينها حالة الأسير خالد أبو عمشة (54 عامًا) من بلدة بيت حانون شمال شرقي قطاع غزة، والذي يعاني من ضعف بعضلة القلب وقرحة بالمعدة وآلام في المفاصل، بالإضافة إلى مشاكل بالأعصاب.

وأوضحت أن الأسير أبو عمشة يشتكي من آلام في أسنانه، ولا يستطيع مضغ الطعام بشكل جيد، وهو بحاجة لتركيب جسر للأسنان بأقرب فرصة ممكنة، لكن إدارة معتقل “إيشل” لم تبدي أي اهتمام بذلك.

وأضافت أن الأسير النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني عن محافظة رام الله حسن يوسف (64 عامًا) يمر بوضع صحي سيء، فهو يشتكي من ارتفاع نسبة السكر والكولسترول في الدم ومن مرض الضغط، ويتناول يوميًا 11 حبة دواء.

وأشارت إلى أن الوضع الصحي للنائب يوسف قد تدهور بالفترة الأخيرة، وأُجريت له فحوصات في عيادة معتقل “عوفر”، إلا أنه بحاجة إلى تشخيص سليم لحالته الصحية.

يذكر أن الأسير النائب يوسف معتقل منذ كانون الأول/ديسمبر الماضي، وصدر بحقه قرار اعتقال إداري مدته ستة شهور، وتم تجديده مرة أخرى لأربعة شهور إضافية.

وأشارت هيئة الأسرى إلى أن الأسير ركان قادري من قرية دير الباشا قضاء مدينة جنين يعاني من وجود نقطة دم على الدماغ وهو بحاجة إلى إجراء عملية جراحية بأسرع وقت ممكن، غير أن إدارة معتقل "مجيدو" تكتفي بإعطائه مسكنات للآلام بدون تقديم علاج حقيقي لحالته الصحية.

فيما يعاني كل من الأسيرين عماد السراج (38 عامًا) من مدينة غزة ويقبع في معتقل "ايشل"، وعبد الكريم عويسات (48عامًا) من مخيم جنين ويقبع في معتقل "الجلبوع"، من مشاكل حادة بالأسنان وهما بانتظار أن يتم تحويلهما إلى طبيب مختص لتلقي العلاج.

من جانب اخر قال مدير مركز الأسرى للدراسات رأفت حمدونة اليوم الخميس، إن الأسرى في السجون الإسرائيلية يعانون من انتشار الحشرات في فصل الصيف وخاصة في سجن النقب وايشل، والسجون القديمة كسجن الرملة ونفحة القديم والسبع والدامون وغالبية غرف الانتظار لعدم نظافتها.

وأكد حمدونة في بيان له، أن الأسرى يشتكون من انتشار الفئران والجرذان في السجون القديمة، وهنالك خطر من الأفاعي والعقارب السامة في معتقل النقب، وغالبية السجون تعاني من البعوض والصراصير والبق بنسب مختلفة.

وأشار إلى تجاهل إدارة السجون لجميع البلاغات على مدار سنوات لوضع حد لظاهرة الحشرات، على الرغم من عثور الحشرات السامة في الأقسام، وانتشار الجرذان وخروجها من شبكة الصرف الصحي للأقسام الأرضية في غرف الانتظار في السبع ونفحة والرملة".

وطالب حمدونة" المنظمات الحقوقية والانسانية وعلى رأسها الصليب الأحمر الدولي بضرورة زيارة السجون وسماع شهادات الأسرى والأسيرات، وتفقد ظروف اعتقالهم، والضغط على الاحتلال لإغلاق الأقسام القديمة، ورش الأقسام والسجون بالمبيدات الحشرية".

ويعتقل الاحتلال الإسرائيلي قرابة 6500 أسير وأسيرة، موزعين على 22 سجنًا ومعتقلًا ومركز توقيف، من بينهم 62 أسيرة، و350 طفلًا قاصرًا.

م غ/أ ك

الموضوع الســـابق

السجن 16شهرًا وغرامة مالية بحق أسير من جنين

الموضوع التـــالي

نقل الأسير المضرب حسن شوكة من سجن "عوفر" لـ"هداريم"

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل