الأخبار

عريقات: خطوات إدارة ترمب تهدد أمن واستقرار المنطقة

19 نيسان / أبريل 2018. الساعة 08:29 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

أريحا - صفا

أكد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات أن "تصميم الإدارة الأميركية على نقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس يعكس حقيقة تصميمها على تدمير عملية السلام وخيار الدولتين".

جاء ذلك أثناء لقاء عريقات مع رئيسة قسم الشرق الأوسط في الدائرة السياسية للأمم المتحدة سوزان روز، وممثل اليابان لدى فلسطين تاكاشي اوكابو كل على حدة.

وشدد عريقات على أن إصرار إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب على الاستمرار في خرق القانون الدولي والشرعية الدولية بهذا الشكل الفاضح، بات يُشكل تهديداً على أمن وسلام واستقرار منطقة الشرق الأوسط والعالم.

وقال إن "الحكومة الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو وضعت منذ استلامها للسلطة عام 2009 مخططاً استراتيجياً لتدمير خيار الدولتين واستبداله بخيار الدولة بنظام (الأبرثايد)، وهو الذي اعتمدته إدارة ترمب رسمياً شكلاً ومضموناً، وبشكل غير مسبوق بدأت بالتهديد والوعيد وفرض عقوبات على دول تتمسك بالقانون الدولي وتصوت لصالح فلسطين".

وفي ديسمبر الماضي، أعلن ترمب اعتراف بلاده رسميا بالقدس "عاصمة لإسرائيل"، وبدء إجراءات نقل سفارة واشنطن من تل أبيب إلى المدينة المحتلة، وسط غضب عربي وإسلامي وقلق وتحذيرات دولية.‎

#صفقة القرن #نقل السفارة

د م/ع ق

الموضوع الســـابق

إصابة برصاص الاحتلال شرق جباليا

الموضوع التـــالي

قوة إسرائيلية تنكل بشاب وتفتش بجيوس وعزون

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل