الأخبار

الاحتلال اعتقل 550 فلسطينيًا بينهم 105 أطفال بمارس

02 نيسان / أبريل 2018. الساعة 12:01 بتوقيت القــدس.

أخبار » أسرى

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

أكد مركز أسرى فلسطين للدراسات أن سلطات الاحتلال اعتقلت خلال أذار /مارس الماضي (550) حالة اعتقال، من بينهم (105) طفلاً قاصراً و(20) امرأة وفتاة.

ورصد (23) حالة اعتقال من قطاع غزة (11) منهم لصيادين اعتقلوا خلال ممارسه عملهم مقابل شواطئ القطاع، اضافة الى اعتقال(4) مواطنين على حاجز بيت حانون/ايرز ثلاثة منهم بعد استدعائهم للمقابلة من أجل الحصول على تصاريح للمرور لمرافقة مرضى، والرابع هو الموظف في شركة "جوال "رمزي أبو عنزة (43 عاما) خلال توجهه من غزة إلى الضفة المحتلة للمشاركة في دورة تدريبية، فيما اعتقل الأخرين خلال تسللهم الى الداخل عبر الحدود الشرقية.

وذكر الناطق الإعلامي للمركز رياض الأشقر أن الاحتلال اعتقل المسن علي مصطفى الوحش (92 عاماً)، أحد رجالات الإصلاح العشائري البارزين في الضفة الغربية من منزله بمدينة بيت لحم، وكذلك المسن إلياس حسين ربيع (74 عامًا) من قرية بيت عنان شمال غرب القدس المحتلة.

كما اعتقل الاحتلال الصحفى بكر عبد الحق مراسل تلفزيون فلسطين في نابلس؛ أثناء مروره على معبر الكرامة وذلك بعد استلامه جائزة الشباب العربي المتميز في المجال الإعلامي في القاهرة.

وبيّن الأشقر أن الاحتلال خلال أذار صعد من استهداف شريحتي النساء والأطفال القاصرين بالاعتقال، حيث بلغت حالات الاعتقال بين الأطفال (105) حالة، وفى سابقة خطيرة احتجز الاحتلال الطفل  ضرغام كرم مسودة الذى لم يتجاوز عمره 3 سنوات فقط ، في البلدة القديمة بالخليل ونكلوا به تحت ذريعة حيازته "مفراك"، بينما اعتقل الطفلين الشقيقين "حاتم 8 سنوات، وأمير أبو رميلة (10 أعوام) بعد اقتحام منزلهم في بيت حنينا شمال القدس ومن العيسوية بالقدس اعتقلت  قوات الاحتلال الطفلين الشقيقين "هيثم شادي عبيد" 11عاما وشقيقه الطفل حسين 13 عاما.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الفتى مصطفى صالح التميمي (16 عاما)  من قرية دير نظام شمال غرب رام الله، وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة.

بينما تصاعدت حالات الاعتقال بين النساء خلال الشهر الماضي ووصلت إلى (20) حالة، بينهن المحررة رسيلة شماسنة، والدة الشهيد محمد شماسنة وابنتيها (فاطمة وسارة) من بلدة قطنة شمال غربي القدس على مدخل نفق بلدة بدوK ولم يمضى على اطلاق سراحها سوى شهر . 

ونوه الأشقر إلى أن محاكم الاحتلال الصورية أصدرت خلال شباط 94 أمرًا إداريًا، منهم (32) قرارات إدارية لأسرى جدد للمرة الأولى، و(62) قراراً بتجديد الفترات الاعتقالية لأسرى إداريين لمرات جديدة، تراوحت ما بين شهرين الى ستة أشهر.

كما واصل الأسرى الاداريين البالغ عددهم حوالى (450) معتقلاً إدارياً خلال مارس الماضي مقاطعتهم لمحاكم الاحتلال، بكافة أشكالها رداً على تصاعد سياسة الاعتقال الإداري بحق الأسرى.

وأشار التقرير إلى أن إدارة سجون الاحتلال قلصت الوجبات الرئيسية التي تقدم للأسيرات الفلسطينيات في سجن هشارون إضافة إلى الخضار حيث كن يحصلن على أربعة أنواع من الخضار يومياً، وحالياً يحصلن عليها كل ثلاثة أيام، كما أن الوجبات صغيرة جداً ولا تكفيهن.

فيما اعتدت الوحدات الخاصة بالضرب المبرح على الأسير "عماد جعيدي" (30 عاماً)، من سكان مدينة قلقيلية في سجن النقب أثناء نقله إلى عيادة السجن، الامر الذى تسبب في إحداث توتر داخل السجن بعد أن أقدم الأسرى على اغلاق الاقسام احتجاجاً على الاعتداء الذي تعرض له زميلهم .

#اعتقالات #مارس #انتهاكات

ر ب/ط ع

الموضوع الســـابق

الكسواني يروي تفاصيل التنكيل به بعد شهر من اعتقاله

الموضوع التـــالي

أحكام وغرامات باهظة بحق 54 أسيرًا قاصرًا في "عوفر"


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل