الأخبار

محكمة الاحتلال تقضي بإبقاء اعتقال الشيخ رائد صلاح

06 آذار / مارس 2018. الساعة 02:20 بتوقيت القــدس.

أخبار » فلسطينيو٤٨

تصغير الخط تكبير الخط

حيفا - صفا

قضت ما تسمى بمحكمة الصلح الإسرائيلية في حيفا ظهر الثلاثاء بالإبقاء على اعتقال الشيخ الأسير رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني المحتل، رافضة مطلب طاقم الدفاع بإطلاق سراحه.

وقال قاضي المحكمة في القرار إنها على استعداد للبحث في "بدائل للاعتقال" من بينها الحبس المنزلي وشروط مقيدة أخرى.

وتواجد في قاعة المحكمة العشرات من قادة وناشطي الحركات والأحزاب العربية ولجنة المتابعة وشخصيات نسائية من القدس المحتلة والمثلث والنقب والجليل.

وطلب محامو الدفاع إعادة النظر في اعتقال الشيخ صلاح لغاية الانتهاء من الإجراءات القضائية.

وقال المحامي رمزي كتيلات من طاقم الدفاع عن الشيخ صلاح، إن "الجلسة هدفت إلى إصدار قرار حول طلب الدفاع الإفراج عن الشيخ رائد، ورفضت المحكمة هذا الطلب في هذه المرحلة، ولكنها أشارت إلى أنه في حال طرحت بدائل للاعتقال، ومنها: الحبس المنزلي بقيود مشددة، والشروط الأخرى حول تواصل الشيخ مع الجماهير والإعلام، فإنها على استعداد للنظر بذلك".

وأضاف "من جانبنا في هيئة الدفاع سنقوم بدراسة قرار المحكمة بإسهاب، ونعمل على تقديم طلب إضافي للإفراج عن الشيخ رائد، استنادا إلى عدم رفض المحكمة بحث الأمر في حال كانت هناك شروط مقيدة تتبع عملية الإفراج".

وكانت محكمة الاحتلال استجابت قبل أسبوعين لطلب النيابة العامة الإسرائيلية بتمديد العزل الانفرادي له 6 أشهر أخرى.

ويخضع الشيخ صلاح للعزل الانفرادي في سجن "شيكما" في عسقلان بعدما جرى نقله من سجن "رامون" في صحراء النقب.

واعتقل صلاح الثلاثاء الموافق 15 أغسطس العام الماضي بتهمة "ارتكابه مخالفات مختلفة منها التحريض على العنف والإرهاب في خطب وتصريحات له".

#الشيخ صلاح #محكمة #اعتقال #عنصرية

ر ب/ط ع

الموضوع الســـابق

نائب بالكنيست يحذر: نتنياهو سيمارس سياسة الأرض المحروقة

الموضوع التـــالي

الاحتلال يُغلق ملفًَا ضد فلسطيني من طمرة دعا للسفر للأقصى

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل