الأخبار

"نحاول معرفة مصيرهم وأين دفنوا"

ليبرمان: مساع حثيثة لاستعادة "جثث" جنودنا من قطاع غزة

22 شباط / فبراير 2018. الساعة 07:59 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - ترجمة صفا

كشف وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان اليوم الخميس على وجود مساع حثيثة لاستعادة "جثث" جنوده من قطاع غزة، مشددا على أن "هكذا مهمة على رأس سلم أولويات وزارته"، على حد قوله.

واعتبر ليبرمان خلال كلمة ألقاها في مراسم تأبين قتلى الجيش الإسرائيلي بمدينة القدس المحتلة أن "جيشه انتصر في الحرب لكن عليه إحضار الجنود للدفن في إسرائيل فالجيش لا ينسى جنوده فهو يواصل بحثه وتقصيه وجمعه للمعلومات من شهود العيان بعمليات سرية وعلنية للوصول حقيقة ما جرى وأين دفن هؤلاء الجنود وكذلك إحضار الجنود للدفن في المقبرة العسكرية الإسرائيلية".

وقال "نطمح لدفنهم في إسرائيل، ونواصل بذل جهود كبيرة بعضها سري للوصول إلى آخر طريق سلكه الجنود والاستماع لشهود العيان وواجبنا هو إعادة الجنود الذين أرسلناهم لساحة المعركة".

في حين، تطرق رئيس الكيان الإسرائيلي روبي ريفلين لمسألة الجنود المفقودين بغزة، قائلاً إنه "يتوجب استعادة الجنود وإزالة الشكوك التي تساور عائلاتهم"، على حد تعبيره.

ولم يوضح ليبرمان طبيعة هذه المساعي حول إن كانت سياسية لإبرام صفقة تبادل مع حركة حماس التي يأسر جناحها العسكري كتائب الشهيد عز الدين القسام هؤلاء الضباط والجنود الإسرائيليين.

وكان ليبرمان قال منتصف شهر يناير الماضي إنه "لا يعرف إذا كان الإسرائيليون المحتجزون في قطاع غزة أحياء أم أموات".

وأضاف ليبرمان في معرض رده على سؤال بشأن ربط رفع الحصار عن غزة باستعادة "جثث" الإسرائيليين المحتجزين في غزة أنه "لا يعرف إذا ما كانوا جثثًا أم أحياء، ولن يُحسّن من ظروف معيشة سكان غزة قبل نزع السلاح وتسليم الإسرائيليين".

وكانت تلك المرة الأولى التي يعترف فيه مسؤول إسرائيلي رفيع بإمكانية وجود أسرى على قيد الحياة لدى المقاومة في غزة، بعد إصرار لسنوات على أنهم "جثث".

#الجنود المفقودين

ع ص / م ت

الموضوع الســـابق

السعودية تزيد دعمها الشهري للسلطة من 7,7 مليون $ لـ20

الموضوع التـــالي

وفد ثالث من حماس يصل القاهرة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل