الأخبار

مزيد من القتلى والجرحى في الغوطة الشرقية

22 شباط / فبراير 2018. الساعة 06:11 بتوقيت القــدس.

أخبار » دولي

تصغير الخط تكبير الخط

دمشق - صفا

قتل 13 مدنيا بينهم أربعة أطفال الخميس وأصيب 120 آخرون بجروح بعد سقوط عشرات القذائف الصاروخية في دوما، أبرز مدن الغوطة الشرقية المحاصرة قرب دمشق، وسط تنديدات ومطالبات دولية وإقليمية بوقف العنف فورا.

وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن إن دوما استهدفت صباحًا بـ "200 قذيفة صاروخية أرض-أرض قصيرة المدى"، مشيرًا إلى استهداف مدن وبلدات أخرى بينها "سقبا وجسرين وعربين" بالقذائف والصواريخ.

واضطر بعض سكان دوما إلى العودة إلى الملاجئ بعد أن خرجوا صباحا لتفقد منازلهم ومتاجرهم.

وأضاف المرصد أنه خلال خمسة أيام من الهجمات المكثفة على الغوطة قتل نحو 375 شخصا بيهم 150 طفلا وامرأة فيما أصيب 1900 آخرون بجروح.

ونقل عن عناصر من الهلال الأحمر إصابتهم الأربعاء بحروق بعدما تعرض مكان كانوا يسعفون فيه ضحايا، للقصف.

وطالبت اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالسماح لها بدخول الغوطة الشرقية للمساعدة في علاج مئات الجرحى، خصوصا أن الكثيرين "يلقون حتفهم فقط بسبب عدم تلقيهم العلاج في الوقت المناسب".

ومنذ الأحد صعدت قوات النظام قصفها الجوي والمدفعي والصاروخي على الغوطة الشرقية، معقل الفصائل المعارضة الأخير قرب العاصمة.

ويرتقب أن يعقد مجلس الأمن الدولي اليوم جلسة للتصويت على مشروع قانون يطالب بهدنة لمدة 30 يوما في سورية وبرفع فوري للحصار على الغوطة الشرقية ومناطق أخرى في سورية.

المصدر: وكالات

#الغوطة #سوريا

ا م/ع ق

الموضوع الســـابق

مركز أبحاث الأمن القومي الإسرائيلي: الصراع التركي الأميركي لا يخدمنا

الموضوع التـــالي

وصول "سوخوي-57".. روسيا: اختبرنا 200 سلاح جديد بسوريا

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل