الأخبار

والوقوف بحزم ضد تصفية قضيتنا

سياسيون يطالبون بتعزيز النضال والوحدة لمواجهة السياسة الإسرائيلية الأمريكية

12 شباط / فبراير 2018. الساعة 02:00 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

أكد مشاركون في وقفة جماهيرية بمدينة غزة على ضرورة تعزيز النضال الوطني لمواجهة السياسة الإسرائيلية الأمريكية التي تستهدف الحقوق الوطنية الفلسطينية، والوقوف بحزم ضد محاولات تصفية "أونروا" وقضية اللاجئين، ومحاولات التوطين أو خلق بدائل عن فلسطين.

وشدد هؤلاء على أن تزايد حجم المخاطر المحدقة بالقضية الفلسطينية تتطلب إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية، والتوافق اعلى استراتيجية سياسية وكفاحية لمواجهة العدوان الأمريكي الإسرائيلي.

جاء ذلك خلال الوقفة التي نظمها حزب الشعب الفلسطيني أمام مقر الأمم المتحدة في مدينة غزة صباح الاثنين، رفضًا لقرارات الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بشأن القدس، وسعيه لتصفية قضية اللاجئين الفلسطينيين.

وقال عضو المكتب السياسي لحزب الشعب طلعت الصفدي في كلمته خلال الوقفة إن الشعب الفلسطيني يعيش واقعًا شديد الخطورة في ظل متغيرات إقليمية ودولية ومحاولات مشبوهة لتصفية القضية الفلسطينية والوجود الفلسطيني على أرضه.

وأضاف أن حكومة الاحتلال الإسرائيلي تفرض وقائع جديدة على الأرض من خلال الاستيطان ونهب الأراضي وتهويد القدس واستباحة المسجد الأقصى المبارك يوميًا من قبل المستوطنين المتطرفين، وملاحقة المواطنين المقدسيين في حياتهم اليومية، واستمرارها في حصار قطاع غزة.

وأوضح أن هذه الإجراءات تتم تحت سمع وبصر الرأي العام العالمي ومؤسساته القانونية والحقوقية، وبحماية الإدارة الأمريكية وتواطؤ من الأنظمة العربية الرجعية، مضيفًا أنهم يروجون اليوم لما يسمى اليوم بـ "صفقة القرن" التي أعلنها الرئيس ترمب.

وأشار إلى محاولات ترمب لنقل السفارة الأمريكية من "تل أبيب" إلى القدس، وإغلاق مقر منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن، ووقف المساعدات عن السلطة الفلسطينية، ووكالة الغوث على طريق تصفية قضية اللاجئين وإسنادها المطلق للاحتلال في كافة المؤسسات الدولية بما فيها الجمعية العامة للأمم المتحدة ومجلس الأمن.

وبين أن هذه الخطوات تعكس تحديًا كبيرًا لمنظمة التحرير وللسلطة الفلسطينية وللقوى الوطنية والإسلامية ومكونات المجتمع المدني وكل أحرار العالم

وأكد أن الشعب الفلسطيني يرفض السياسة الأمريكية المنحازة لـ "إسرائيل"، والتي تستهدف سلب حقوق الشعب وتُعيق الحق في تقرير المصير وتطبيق قرارات الشرعية الدولية.

كما أكد على تمسك حزب الشعب الراسخ بهدف الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، لافتًا إلى أنه ينظر بخطورة إلى المرحلة التي تمر بها القضية الفلسطينية.

وشدد الصفدي على ضرورة تعزيز النضال ضد السياسة الإسرائيلية الأمريكية، والوقوف بحزم ضد محاولات تصفية "أونروا" وقضية اللاجئين، ومحاولات التوطين أو خلق بدائل عن فلسطين الأرض والهوية والوجود.

وأضاف أن اهتمامنا اليوم يتركز مع القوى الوطنية والاسلامية في إنجاح الوحدة الوطنية باعتبارها الركيزة الأساسية لنضال الشعب الفلسطيني، والتوافق اعلى استراتيجية سياسية وكفاحية لمواجهة العدوان الأمريكي الاسرائيلي، وتفعيل الاصطفاف الوطني والشعبي لإنهاء الانقسام وتعزيز صمود الشعب على الأرض ووقف كافة الإجراءات غير المبررة التي تتخذها السلطة بحق غزة.

وطالب الصفدي الدولي بمناصرة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس، والضغط على الاحتلال لإنهاء احتلاله للأراضي الفلسطينية، مثمنًا في الوقت ذاته التحركات السياسية والدبلوماسية للقيادة الفلسطينية على الساحة الدولية.

وشدد حزب الشعب على أن تزايد حجم المخاطر المحدقة بالقضية الوطنية تتطلب اصطفاف الشعب الفلسطيني موحدًا من خلال تجسيد الوحدة الوطنية عبر منظمة التحرير ببرنامجها الوطني، وتعزيز مقومات الصمود على الأرض.

ودعا إلى استمرار الجهود لإنهاء الانقسام وآثاره المأساوية، والعمل الجاد على رفع الحصار الظالم عن قطاع غزة من أجل تعزيز صمود الشعب الفلسطيني وتحقيق العدالة والديمقراطية والمساواة.

وطالب جماهير الشعب الفلسطيني بتصعيد المقاومة الشعبية عبر ابتداع أساليب نضال متجددة تُجنب الشعب مجازر حكومة الاحتلال اليمينية المتطرفة، وتُحقق إنجازات سياسية للفلسطينيين، وتكشف الوجه العنصري العدواني للسياسة الإسرائيلية التي يجيب ملاحقتها جنائيًا في جميع الهيئات القانونية الدولية.

بدوره، طالب عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، رئيس دائرة شؤون اللاجئين زكريا الأغا خلال كلمته، الدول العربية بقطع علاقاتها مع أي دولة تعترف بالقدس عاصمة لـ "إسرائيل"، مؤكدًا رفضه لكل المحاولات الأمريكية الإسرائيلية لتصفية قضية اللاجئين.

ودعا الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي إلى التمسك ومواصلة السلام العربي، بالإضافة إلى ضرورة عقد مؤتمر دولي كامل الصلاحيات لإطلاق عملية السلام.

#ندوة #اعلان ترمب #أمريكا #تسوية

س خ/ ر ش/ ط ع

الموضوع الســـابق

الاحتلال يهدم "بركسًا" شمال الخليل

الموضوع التـــالي

الأحمد: مصر أبلغتنا بتسريع جهودها لإعادة العمل الطبيعي بمعبر رفح

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل