الأخبار

اعتصام لـ"علماء فلسطين" تنديدًا بنقص أدوية غزة

11 شباط / فبراير 2018. الساعة 03:55 بتوقيت القــدس. منذ 6 أيام

أخبار » محلي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

نظمت رابطة علماء فلسطين اليوم الأحد اعتصامًا في مستشفى الشهيد محمد الدرة للأطفال في غزة تنديدا بواقع نقص الأدوية والمستلزمات الطبية اللازمة، والوقود اللازم لتشغيل المستشفيات.

وشارك في الاعتصام عددًا من العلماء والوجهاء ورجال الإصلاح والأطباء والممرضين. 

وقال رئيس مستشفى محمد الدرة ماجد حمادة إنهم يعانون منذ 12 يوما تواليا من نقص الوقود الذي يؤثر على كافة الخدمات التي نقدمها للمرضى.

وأضاف حمادة "نعاني من نقص الأدوية والمستلزمات الطبية اللازمة، خاصة في ظل تقليص الخدمات الصحية إلى ما نسبته 40% مما تقدمه المستشفى بسبب هذه الأزمة التي لم يشهد لها مثيل سابقاً".

وطالب حمادة الجهات المعنية وأصحاب الضمائر القادرين على حل هذه الأزمة بضرورة التدخل السريع والعاجل "حتى لا تصل المستشفيات إلى مرحلة توقف الخدمة بشكل كامل".

من جهته، قال نسيم ياسين نيابة عن علماء فلسطين إن ما يحصل في قطاع غزة هو الظلم بعينه، وإن الحصار على غزة وصل لمرحلة لم يجد فيه الإنسان لقمة العيش ولا قوت يومه ولا وقوت أهله.

ونبه ياسين إلى أن تدهور أوضاع غزة وصل إلى حد إغلاق المستشفيات في وجوه المرضى بسبب نقص الوقود ونقص المستلزمات الطبية والدواء.

وشدد على أن الحصار وصل إلى كل بيت في قطاع غزة، وأنه مخالف لكل المواثيق الدولية وليس من الإنسانية والشهامة أن يقف المجتمع الدولي والعربي متفرجاً على حال القطاع.

وأشار إلى أنه ليس مستشفى الشهيد محمد الدرة فقط هي من أوشكت على الإغلاق أمام المرضى بل إن كافة مستشفيات قطاع غزة تحذر من إغلاق أبوابها أمام المرضى نتيجة لهذا الحصار.

وقال ياسين "عتبنا على السلطة الفلسطينية وعلى إخواننا العرب المحيطين بنا الذين يقفوا متفرجين على حالنا وهم لديهم القدرة على المجيء لغزة وجلب المساعدات والاحتياجات التي تليق بهذا الشعب المرابط ".

وأضاف "نطالب السلطة الفلسطينية بالوقوف عند مسؤولياتها، وتمد المستشفيات في قطاع غزة بكل احتياجاتها من الوقود ومن الأدوية ومن المستلزمات الطبية".

وخاطب ياسين العالمين العربي والإسلامي بالقول "استيقظ فإن الشعب الفلسطيني في قطاع غزة يموت، ويضيق عليه في قوت يومه وفي علاجه فلتقفوا عند مسؤولياتكم، وتقفوا بجانبنا ولا يدخلون الناس في الإشكاليات ولا في التجاذبات السياسية".

وأهاب نائب رئيس رابطة علماء فلسطين بعلماء الأمة بأن يقفوا عند هذه التحديات التي تواجه أهل غزة وأن يدعموا الشعب الفلسطيني بكل ما أوتوا من قوة وبكل ما يستطيعون ولا يخشوا في الله لومة لائم. 

#علماء فلسطين #حصار غزة #أدوية #قطاع غزة

ر أ / م ت

الموضوع الســـابق

توقيع عقود إنشاء 75 وحدة سكنية للمتضررين بشمال القطاع

الموضوع التـــالي

اتحاد المعلمين يندد هجمة الاحتلال على المناهج

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل