الأخبار

طالبا بتكاتف الجهود لحل الصراع

الصفدي وغوتيرس يبحثان تداعيات إعلان ترمب وأزمة "أونروا"

20 كانون ثاني / يناير 2018. الساعة 11:48 بتوقيت القــدس.

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

نيويورك - صفا

بحث وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي يوم السبت مع الأمين العام للأمم المتحدة أنتونيو غوتيرس التحديات التي تواجه جهود التقدم نحو حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وناقش الطرفان تداعيات القرار الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة لـ "إسرائيل"، وكذلك الصعوبات المالية التي تواجه وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا).

وأطلع الصفدي الأمين العام على مخرجات اجتماع الوفد الوزاري العربي الذي انعقد في عمان بداية الشهر الحالي بتكليف من الجامعة العربية لبحث سبل الحد من التداعيات السلبية للقرار الأميركي، ولتأكيد بطلانه، وأن القدس قضية من قضايا الوضع النهائي يحسم مصيرها بالتفاوض المباشر ووفق القرارات الأممية.

وأكد الطرفان ضرورة تكاتف الجهود لحل الصراع على أساس حل الدولتين ووفق قرارات الشرعية الدولية ذات الصِّلة.

وشدد الصفدي على خطورة غياب الأفق السياسي لتحقيق السلام واستمرار حرمان الشعب الفلسطيني من حقه في الحرية والدولة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس على الأمن والاستقرار في المنطقة.

وخلال اللقاء، بحث وزير الخارجية والأمين العام للأمم المتحدة التحديات التي تواجه (أونروا)، حيث أكدا ضرورة استمرار الوكالة في تقديم خدماتها الحيوية للاجئين الفلسطينيين وفق تكليفها الأممي.

واتفقا على استمرار التنسيق والتعاون لبحث سبل تلبية احتياجات (أونروا) المالية في ضوء الصعوبات التي تواجهها بعد عدم تسديد الولايات المتحدة كامل مساهماتها التي كانت متوقعة بداية العام، وتفاقم العجز في موازنة الوكالة.

#أونروا

ر ش/ ع ق

الموضوع الســـابق

مدير أونروا: منظمتنا ضحية حسابات السياسة الأميركية

الموضوع التـــالي

أبو حسنة: "أونروا" قد تنهار إذا استمر الوضع الحالي

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل