الأخبار

إصابات بقمع الاحتلال وقفة احتجاجية بالقدس

13 كانون ثاني / يناير 2018. الساعة 08:06 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء السبت، مشاركين في وقفة احتجاجية في شارع صلاح الدين بالقدس المحتلة.

وأصيب خلال الوقفة الاحتجاجية التي دعت إليها القوى الوطنية والإسلامية مواطنين وصحفيين ومسعفين، بشظايا قنابل الصوت والأعيرة المطاطية.

ولاحقت قوات الاحتلال أمين سر حركة فتح في العيسوية ياسر درويش بعد رفعه العلم الفلسطيني في شارع صلاح الدين، ثم أطلقت نحوه الأعيرة المطاطية فأصيب بيده، قبل اعتقاله واقتياده في سيارة شرطة الاحتلال.

وذكرت جمعية الهلال الأحمر أنها عالجت 3 إصابات بقنابل الصوت في شارع صلاح الدين، بينها أحد مسعفيها أصيب بقنبلة صوت أثناء تقديمه الإسعافات الأولية لأحد المصابين.

واستهدفت القوات طواقم الإعلام خلال تغطيتهم الأحداث في شارع صلاح الدين، وأطلقت نحوهم قنابل الصوت، ما أدى إلى إصابة المصور الصحفي محمد قاروط ادكيدك بشظايا قنبلة صوت في رأسه، ودفعت العديد من الصحفيين ومنعتهم من القيام بعملهم.

فيما أصيب المسعف عرين الزعانين بشظايا قنبلة صوت في قدمه، خلال قيامه بعمله في إسعاف المصابين.

كما صادرت قوات الاحتلال الأعلام الفلسطينية التي حملها الشبان، ومزقوا أعلامًا أخرى كانت على واجهات المحلات التجارية.

وردد المشاركون خلال الوقفة هتافات منددة بقرار ترمب، ومؤكدة لفلسطينية وعروبة مدينة القدس.

م ق/أ ك

الموضوع الســـابق

الاحتلال يبعد مسنة مقدسية عن الأقصى أسبوعين

الموضوع التـــالي

105 مستوطنين ومجندة إسرائيلية يقتحمون الأقصى

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل