الأخبار

"التنمية" و"الصحة" توقعان مذكرة لصالح الأسر المهمشة والفقيرة

11 كانون ثاني / يناير 2018. الساعة 03:56 بتوقيت القــدس.

أخبار » محلي

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

وقعت وزارة التنمية الاجتماعية مذكرة تفاهم ممثلة بوزيرها إبراهيم الشاعر الخميس ووزارة الصحة ممثلة بوزيرها جواد عواد لتعزيز مبدأ التعاون والتكامل والشراكة في العمل لمنح خدمة التأمين الصحي من قبل وزارة الصحة إلى الأسر الفقيرة والمهمشة المستفيدة من خدمات وزارة التنمية الاجتماعية.

وقال الشاعر: إن هذه المذكرة تأتي في اطار حرص الوزارة على الشراكة الحقيقية والفاعلة مع كافة المؤسسات الحكومية والمدنية والأهلية في فلسطين لخدمة كافة قطاعات المجتمع والفئات المهمشة والضعيفة.

وأضاف أن التأمين الصحي هو حق لكافة الأسر الفقيرة والمهمشة المدرجة في قاعدة بيانات وزارة التنمية الاجتماعية وذلك وفقاً لشروط والمعايير المعمول بها في وزارة التنمية الاجتماعية حيث تعتبر الرعاية الصحية والخدمات الطبية من أهم ركائز التمكين لهذه الأسر المهمشة في مختلف أرجاء الوطن الفلسطيني وخاصة القدس وقطاع غزة . 

من جانبه، أعرب عواد عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية التي تعتبر أرضية حقيقية لشراكة القديمة الجديدة بين الوزارتين مؤكدا ان الهم الأول هو خدمة المواطن الفلسطيني والفئات المهمشة والفقيرة في مختلف أرجاء الوطن الفلسطيني لدفع عجلة التنمية المستدامة.

وتنص المذكرة على منح الفئة المستهدفة المدرجة وفقا لبيانات وكشوفات وزارة التنمية الاجتماعية  خدمة التأمين الصحي المجاني وفقاً لشروط التأمين الصحي لهذه الأسر وتلتزم وزارة الصحة باعتماد بيانات وزارة التنمية لمدة سنة مالية كاملة.

سبق ذلك توقيع مذكرة تفاهم بين وزرا التنمية الاجتماعية وجميعة التأهيل المجتمعي حيث وقعها بالنيابة عن وزير التنمية مدير عام الجمعيات الخيرية خالد اطميزي، وعن رئيس الجمعية نائب رئيس الجمعية التأهيل المجتمعي CBR هاني الحروب.

وتهدف المذكرة إلى التعاون في مجال  تقديم الخدمات للأشخاص ذوي الاعاقة في مختلف المجالات التعليمية  والثقافية  والاجتماعية والصحية في العديد من المناطق الوطن الفلسطيني.

وفي السياق قال اطميزي، إن الوزارة تسعى لتسهيل وصول الحقوق الصحية والتعليمية والثقافية والاجتماعية وادماج الفئات المهمشة في الحياة العامة كجزء أصيل من منظومة حقوق الانسان والتنمية المستدامة وفقاً لرؤية الوزارة الجديدة حيث تشهد الوزارة تحولاً استراتيجياً من العمل الاغاثي الطارئ نحو العمل التنموي المستدام.

من جانبه، أشاد الحروب بدور وزارة التنمية الاجتماعية في خدمة أبناء الشعب الفلسطيني، مؤكداً على ضرورة تكاثف الجهود لخدمة الفئات المهمشة والفقيرة لتحقيق رؤية التنمية المستدامة، مشيرًا إلى أن المذكرة تسهم في تعزيز التعاون بين الجانبين.

#فقراء

ر ب /ع ق

الموضوع الســـابق

التربية والنيابة العامة توقعان مذكرة تفاهم لحماية الأطفال

الموضوع التـــالي

التربية تصادق على معادلة شهادات علمية

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل