الأخبار

الاحتلال يمنع عقد مؤتمر صحفي بالقدس

09 كانون ثاني / يناير 2018. الساعة 01:18 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي الثلاثاء عقد مؤتمر صحفي في فندق الدار بحي الشيخ جراح شرق القدس المحتلة بعنوان "اما آن للعالم أن يسمع صرخة القدس"، والذي دعت إليه مؤسستي الدار الثقافية وإيليا للإعلام الشبابي.

وقال الكاتب والمحلل السياسي راسم عبيدات لوكالة "صفا" إن قوات ومخابرات الاحتلال اقتحمت فندق الدار بالحي، ومنعت إقامة فعالية حول القدس كانت ستوجه سيوجه رسالة هموم مقدسية إلى العرب والمسلمين.

وأضاف "نحن نعتبر ما حدث إجراء بلطجي وعدوان على الشعب الفلسطيني وعلى المدينة المقدسة والحريات فيها، خصوصًا أن هذه الفعالية ليست لها علاقة بأي تنظيم فلسطيني لا من قريب ولا بعيد".

وأشار إلى أن الاحتلال أساق حجج واهية في بيان منع هذه الفعالية وإغلاق القاعة المخصصة لذلك، لافتًا إلى أنه كان من المقرر أن يتحدث بالمؤتمر رئيس الهيئة الإسلامية العليا خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ عكرمة صبري، ورئيس أساقفة الروم الأرثوذكس المطران عطا الله حنا.

وأشار إلى أن المؤتمر كان سيؤكد على رفض المقدسيين قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لـ "إسرائيل"، ودعوة الأنظمة العربية لتقديم الدعم إلى مدينة القدس، وتبني خطوات عملية باتجاه فرض عقوبات اقتصادية وتجارية على الولايات المتحدة الأمريكية، وسحب السفراء والاستخبارات منها.

وبين أن المؤتمر كان سيتضمن توجيه رسالة شكر وتقدير لكل الشعوب والعالم الحر التي وقفت إلى جانب الشعب الفلسطيني في التصويت لصالح رفض القرار الأمريكي وبطلانه، وكذلك توجيه التحية للدول التي رفضت مقايضة الموقف بالمال ورفض التهديدات الأمريكية بقطع المساعدات عنها.

من جهته، أوضح مدير مؤسسة الدار الثقافية سامر نسيبة لوكالة "صفا" أن المؤتمر كان سيتحدث عن معاناة الشعب الفلسطيني بالقدس، في ظل الاحتلال وما يعانيه من ظروف صعبة للغاية.

وأضاف "كنا سنتحدث عن أوضاع السياحة، التعليم، الصحة، والظروف الاجتماعية، و"لكن تفاجئنا الساعة العاشرة صباحًا باقتحام قوات كبيرة من جيش الاحتلال يقتحمون فندق الدار بشكل كامل".

وأشار إلى أن قوات الاحتلال داهمت منزله، وسلمته استدعاءً للتحقيق في مركز "المسكوبية" غربي المدينة، أو اعتقاله، مضيفًا "أردنا أن نرفع صوتنا للعالم كي يعرف هذا الاحتلال وإجرامه ونظامه العنصري، هذا الاحتلال غير شرعي ولا يجوز أن يستمر بأي حال من الأحوال".

واعتقلت قوات الاحتلال كلًا من مدير مؤسسة إيليا أحمد الصفدي وهاني العيساوي وعبد اللطيف غيث أثناء التحضير لعقد المؤتمر الصحفي أمام البيت الأمريكي في القدس.

#منع #مؤتمر

م ق / ر ش/ ع ق

الموضوع الســـابق

الاحتلال يفرج عن مقدسيين بشرط الحبس المنزلي

الموضوع التـــالي

قراقع: الاحتلال يستهدف أطفال القدس ويمارس انتهاكات بحقهم

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل