الأخبار

يوسف: خفض دعم "أونروا" سيعرض حياة اللاجئين للخطر

07 كانون ثاني / يناير 2018. الساعة 01:14 بتوقيت القــدس.

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

لندن - صفا

أعرب رئيس الهيئة الشعبية العالمية لدعم غزة عصام يوسف، عن مخاوفه من تفاقم معاناة اللاجئين الفلسطينيين في حال تقليص الدعم المالي المقدم لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، من قبل الولايات المتحدة الأمريكية.

وأوضح يوسف في تصريح صحفي تلقته وكالة "صفا" الأحد، أن موازنة "أونروا" لا تغطي كافة الحاجات الإنسانية لجميع اللاجئين، لافتاً إلى أن الأنباء المتداولة مؤخراً حول تجميد الولايات المتحدة الأمريكية 125 مليون دولار من مساهماتها في ميزانية الوكالة سيكون لها انعكاسات سلبية على أوضاع اللاجئين.

وأفاد يوسف أن "خفض الدعم المقدم لـ"أونروا" سيؤدي لتقليص خدماتها المقدمة للاجئين، مشيراً إلى أن هنالك أكثر من مليون لاجئ في قطاع غزة المحاصر يعتمدون بشكل كلي على مساعدات الوكالة، إضافة إلى ملايين اللاجئين في الضفة الغربية ومخيمات اللجوء في دول الشتات".

وأضاف أن "الانعكاسات ستكون كارثية على أوضاع اللاجئين الإنسانية، سيما وأن تقليص الخدمات سيطال قطاعات حيوية أساسية عديدة كالإغاثية والصحية والتعليمية، وغيرها من القطاعات".

وحذر من أن تقليص خدمات "أونروا "سيشكل خطراً على حياة الملايين من اللاجئين الفلسطينيين المنتشرين في غزة والضفة ولبنان والأردن وسوريا.

ودعا الإدارة الأمريكية إلى التراجع عن قرارها الذي سيزيد من تدهور الأوضاع المعيشية، وسيكون له آثار مأساوية على اللاجئين، حيث لا يمكن التنبؤ بحجم الكارثة التي سيخلفها هذا القرار.

وطالب يوسف المجتمع الدولي الالتزام بواجباته الإنسانية والأخلاقية تجاه اللاجئين الفلسطينيين، وعدم التخلي عنهم تحت أي ظرف من الظروف.

كما طالب الدول العربية والإسلامية إلى زيادة دعمها للاجئين الفلسطينيين كي لا يتحولوا إلى ورقة ضغط تُستخدم لصالح "اسرائيل"، وتهدف لتنفيذ مؤامرة تصفية القضية الفلسطينية.

#اونروا #اللاجئين #دعم #امريكا

ر ب/ط ع

الموضوع الســـابق

الحصار والقصف يحرمان طلاب مخيم اليرموك من حقهم بالتعليم

الموضوع التـــالي

أونروا ردا على نتنياهو: ولايتنا تحددها الأمم المتحدة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل