الأخبار

مجلس الأمن يبحث اليوم الوضع بإيران

05 كانون ثاني / يناير 2018. الساعة 11:22 بتوقيت القــدس.

أخبار » دولي

تصغير الخط تكبير الخط

نيويورك - صفا

يعقد مجلس الأمن الدولي اليوم الجمعة اجتماعا يبحث الوضع في إيران بطلب من الولايات المتحدة، وفقا لما أعلنت كزاخستان التي تتولى الرئاسة الدورية للمجلس والمندوبة الأميركية في مجلس الأمن نكي هيلي.

وقالت هيلي إن المجلس سيبحث الجمعة ما وصفته بالوضع المضطرب والخطير في إيران. وأضافت في بيان لها أن العالم شهد الفظائع التي وقعت في سوريا والتي بدأت بنظام قاتل حرم شعبه من الاحتجاج السلمي، مشيرة إلى أنه لا يجب السماح بحدوث ذلك في إيران.

وأشارت هيلي إلى أن هذه مسألة تتعلق بحقوق الإنسان الأساسية للشعب الإيراني، ولكنها مسألة تتعلق أيضا بالسلم والأمن الدوليين.

واعتبرت المندوبة الأميركية أنه سيكون من اللافت أن تحاول أي دولة حرمان مجلس الأمن من مناقشة هذه الأوضاع كما يحاول النظام الإيراني أن يحرم شعبه من القدرة على إسماع صوته.

نقاش واعتراض
وكان مراسل الجزيرة في الأمم المتحدة نقل عن مصادر دبلوماسية قولها إنه من المتوقع أن تدعو روسيا أو دولة أخرى من أعضاء مجلس الأمن المعترضين على نقاش التطورات في إيران بمجلس الأمن لتصويت إجرائي بشأن السير بالجلسة التي دعت إليها واشنطن. 

وهذا الاجتماع الذي يفترض أن ينعقد الساعة 20:00 بتوقيت غرينتش (15:00 بالتوقيت المحلي) تنتقده روسيا التي اعتبرت أن مسألة المظاهرات في إيران يجب ألا تطرح بمجلس الأمن. 

ولا تستبعد روسيا أن تتقدم بطلب للقيام بتصويت إجرائي لعرقلة الاجتماع الذي دعت إليه الولايات المتحدة.

ويتطلب إدراج موضوع جديد في جدول أعمال المجلس موافقة تسعة على الأقل من أصل أعضاء المجلس الـ15 على عقد الاجتماع، ولا يمكن للأعضاء الخمسة الدائمين استخدام حق النقض (فيتو) في هذا التصويت.

وطلبت الولايات المتحدة عقد اجتماع علني لمجلس الأمن بشأن إيران يقدم فيه مسؤول أممي من قسم القضايا السياسية إحاطة حول أعمال العنف التي شهدها هذا البلد مؤخرا.

غير أن موسكو حذرت واشنطن أمس الخميس من التدخل في الشؤون الإيرانية، وقال سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية في مقابلة مع وكالة تاس الرسمية "نحذر الولايات المتحدة من أي محاولة للتدخل في الشؤون الداخلية للجمهورية الإسلامية الإيرانية".

وتؤكد موسكو أن الحركات الاحتجاجية في إيران لا تشكل تهديدا للسلم والأمن الدوليين ويجب بالتالي عدم طرحها في مجلس الأمن.

وقامت واشنطن خلال الأيام الأخيرة بحملة مكثفة لنيل تأييد أعضاء المجلس لعقد هذا الاجتماع، ولا سيما الأعضاء الجدد الستة غير الدائمين، بحسب ما أوضح دبلوماسيون.

وباشرت الكويت وهولندا وبولندا وغينيا الاستوائية وساحل العاج وبيرو عضويتها في المجلس في 1 يناير/كانون الثاني الجاري.

ومن غير المتوقع -بحسب دبلوماسيين- أن يصدر مجلس الأمن إعلانا بشأن الاضطرابات في إيران، وهو ما يتطلب موافقة الأعضاء الـ15.

ووجه السفير الإيراني في الأمم المتحدة غلام علي خوشرو أول أمس الأربعاء رسالة إلى المجلس يتهم فيها واشنطن بالتدخل في شؤون بلاده الداخلية، وذلك بعدما أعرب الرئيس الأميركي دونالد ترمب عن دعمه الاحتجاجات ضد الحكومة الإيرانية.

وجاء في الرسالة التي وجهت أيضا إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أن "الرئيس ونائب الرئيس -بتغريداتهما السخيفة- حرضا الإيرانيين على القيام بأعمال مخلة بالنظام".

المصدر : الجزيرة + وكالات

#إيران #مجلس الامن

ع ق

الموضوع الســـابق

السودان يستدعي سفيره بمصر للتشاور

الموضوع التـــالي

مقتل سائح واصابة 12 آخرين بتحطم منطاد في مصر

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل