الأخبار

دائرة اللاجئين بحماس: واشنطن تعمل لإنهاء أونروا

03 كانون ثاني / يناير 2018. الساعة 04:27 بتوقيت القــدس.

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

اتهمت دائرة شئون اللاجئين في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" اليوم الأربعاء الولايات المتحدة الأمريكية بالسعي لإنهاء عمل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا).

وقال بيان صادر عن الدائرة إن التهديدات الأمريكية بوقف الدعم المالي المقدم لأونروا إلى أن يعود الفلسطينيون إلى طاولة المفاوضات مع إسرائيل يأتي في سياق المساعي الأمريكية المستمرة لإنهاء عمل الوكالة استجابة لضغوط اللوبي الصهيوني.

وذكر البيان أن هذا الابتزاز الأمريكي يؤكد أن المفاوضات هي مصلحة إسرائيلية تحقق عبرها الأخيرة أهدافها بإتمام تصفية القضية الفلسطينية، حيث حسمت مستقبل القدس لصالح (إسرائيل).

وجاء في البيان: "لقد أكدت إسرائيل توجهاتها لتصفية القضية عملياً في أكثر من موضع، فبالأمس قرر الحزب الحاكم فيها ضم الضفة الغربية إلى إسرائيل، وصوت الكنيسيت على منع التفاوض حول القدس".

وأضاف البيان: "من الواضح أن الخطوة التالية هي قرار نهائي من الكنيسيت مدعوم أمريكياً بمنع التفاوض حول عودة اللاجئين". وتابع متسائلاً: "ما قيمة التهديد الأمريكي غير كونه توطئة لخطوة تصفية قضية اللاجئين بدءا بتصفية الأونروا؟".

وطالب البيان السلطة الفلسطينية بعدم الخضوع للابتزاز الأمريكي، مؤكداً أن قضايا وحقوق شعبنا ليست معروضة للبيع.

ودعا البيان السلطة إلى التوجه للجمعية العامة للأمم المتحدة من أجل العمل على تخصيص ميزانية كافية ومتنامية للأونروا لتجنيبها الابتزاز الأمريكي والدولي.

وكانت المندوبة الأميركية في الأمم المتحدة نيكي هايلي أعلنت أمس أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب سوف يوقف الدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة لأونروا حتى يعود الجانب الفلسطيني لطاولة المفاوضات مع "إسرائيل".

#حماس #اونروا #امريكا

ر أ

الموضوع الســـابق

"داعش" يمنع خروج اللاجئين من أماكن سيطرته باليرموك

الموضوع التـــالي

دعوة اللجنة الاستشارية لأونروا لاجتماع طارئ

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل