الأخبار

موجة صقيع تضرب أجزاء واسعة من أميركا الشمالية

30 كانون أول / ديسمبر 2017. الساعة 08:38 بتوقيت القــدس.

أخيرة » أخيرة

تصغير الخط تكبير الخط

كارولاينا - صفا

ضربت موجة من الصقيع أمس الجمعة أجزاءً واسعة من أميركا الشمالية أودت بحياة عدد من الأشخاص وتسببت في إلغاء احتفالات بأعياد الميلاد ورأس السنة الميلادية لا سيما في ولاية نيويورك.

فقد أطبقت موجة قطبية الجمعة على مناطق واسعة بالولايات المتحدة، وسجلت درجات الحرارة معدلات تراجع قياسية في بعض المواقع، في حين حذر خبراء الطقس السكان من ممفيس وحتى نيويورك من أنهم سيواجهون ليلة متجمدة عشية العام الجديد.

وامتدت الموجة جنوبا حتى مدينة تشارلستون في ولاية كارولاينا الشمالية حيث تراكم الجليد على أبراج الكنائس التي تشتهر بها المدينة.

وأوردت وكالة أسوشيتد برس أن الطقس الجليدي أودى بحياة عدد من الأشخاص خلال الأسبوع المنصرم. ففي ساوث داكوتا، توفيت امرأة مسنة (83 عامًا) بعد تعرضها لتيار هوائي شديد البرودة عندما نزلت من سيارتها طلبًا للمساعدة.

وعُثر على جثث ثلاثة أشخاص آخرين في إحدى قنوات بحيرة ليري بعد انزلاق سيارتهم وانحرافها عن الطريق الذي غطته الثلوج.

ولليوم الثاني على التوالي، أصبحت ولاية نورث داكوتا وشمال ولاية مينيسوتا من بين أشد المواقع برودة في الولايات المتحدة في واحد من أبرد الأيام في العام، مما دفع الهيئة الوطنية للطقس لإصدار تحذير بالمنطقة.

ووسط متشيغان غربي الوسط الأميركي، غطى الجليد الطرقات وتسبب في أكثر من 30 حادث اصطدام تورطت فيه نحو 40 سيارة على الطرق السريعة وأُصيب فيها ثلاثة أشخاص بجروح في الجزء الجنوبي الغربي من الولاية.

وفي سينسيناتي أكبر مدن ولاية أوهايو، قالت الشرطة إن نحو ست سيارات سُرِقت في الأيام الماضية بعد أن تركها أصحابها دون رقابة لكي تسخن في جو قارس.

وفي مقاطعة إيري بولاية بنسلفانيا بلغ سُمك الجليد المتهاطل منذ عشية عيد الميلاد 65 بوصة.

ويقول خبراء الأرصاد إن مئات الآلاف من المحتفلين الذين يقصدون ميدان تايمز في نيويورك ليلة العام الجديد مساء الأحد ربما يشهدون ثاني أشد الليالي برودة على الإطلاق. ومن المتوقع أن تنخفض الحرارة إلى 12 درجة تحت الصفر في مانهاتن.

وحذرت هيئة الأرصاد الوطنية الأميركية من أن مناطق واقعة شرقي جبال الروكي بالولايات المتحدة ستشهد أسبوعا من الطقس البارد سيمتد إلى مطلع العام الجديد، وسط توقعات بأن تضرب موجة ثانية من الطقس القطبي جنوبي كندا وأنحاء أخرى من قارة أميركا الشمالية.

وتوقعت الهيئة موجة قوية أخرى من الهواء البارد تهب من شمالي غربي كندا باتجاه الجنوب الشرقي يومي الجمعة والسبت.

ودفعت موجة شديدة البرودة السلطات في كندا لإصدار تحذيرات للسكان منها تحذير بالعاصمة أوتاوا حيث قلصت الحكومة مظاهر الاحتفال بالعام الجديد ونقلت دورة للهوكي إلى صالات مغطاة.

وألغت الحكومة الكندية أمس الجمعة حفلا خارجيا في أوتاوا يتوج احتفالات الذكرى السنوية المئة والخمسين لتأسيس البلاد، وأرجعت القرار لانخفاض الحرارة إلى مستوى التجمد.

وأضافت أنها ستسمح بعرض للألعاب النارية في منتصف الليل وعرضا للأضواء، لكنها نصحت الحضور بارتداء ملابس ثقيلة.

وفي العاصمة، انخفضت الحرارة إلى نحو 17 درجة تحت الصفر اليوم الجمعة، وقال خبراء الأرصاد في تحذير إن شدة الرياح ستجعلها تقترب من 35 درجة تحت الصفر خلال الليل.

المصدر : وكالات

ا م

الموضوع الســـابق

طفل تسبب في "كارثة نيويورك"

الموضوع التـــالي

تغريم رئيس وزراء استراليا لعدم ارتداء سترة نجاة على قاربه

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل