الأخبار

قبل إطلاق الرصاص عليه

اعتداء الاحتلال على النائب عودة بالغاز وقنبلة صوتية

23 تشرين ثاني / نوفمبر 2017. الساعة 09:32 بتوقيت القــدس.

أخبار » فلسطينيو٤٨

تصغير الخط تكبير الخط

الداخل المحتل - صفا

كشف شريط فيديو جديد اعتداء شرطة الاحتلال الاسرائيلي على رئيس القائمة العربية المشتركة النائب أيمن عودة في قرية أم الحيران بالنقب، ورش غاز فلفل بعينيه من بُعد صفر، وبعد ذلك إلقاء قنبلة صوتية عليه.

وتوقف الفيديو عند لحظة رش الغاز على النائب عودة.

ويبدو أن المصوّر لم يستطع مواصلة التصوير أثر دراماتيكية الحدث، إلا أن فيديو أخر موّثق أظهر إطلاق الرصاص على رأس وظهر النائب عودة.

ويظهر في الفيديو الجديد الذي صوره مصور شبكة الجزيرة مراد سعيد، الذي يبدو أنه في صُلب التحقيق الجديد من قبل "ماحش" بحادثة الهجوم على عودة، أنه بعد سماع إطلاق النار وبناءً على طلب السكان، حاول النائب أيمن عودة ومجموعة من الناشطين الوصول إلى المكان الذي أطلقت به الطلقات من أجل فهم ما إذا كان أي من سكان القرية قد أصيب بالنيران.

وعرّف عودة الشرطة على نفسه بهدف استخدام حصانته البرلمانية للوصول إلى موقع إطلاق النار والتحقق بنفسه إذا ما وقعت إصابات، لكن قامت الشرطة بإيقافه والناشطين بعنف ودفعهم إلى الوراء ورشهم بغاز الفلفل، ويمكن مشاهدة بوضوح أن أحد رجال الشرطة رش عينيّ النائب عودة بغاز الفلفل مباشرة، وفقاً للشهادة التي قدمها عودة إلى "ماحش".

ثم رجع عودة للخلف من شدة الألم، وبعد لحظات قليلة كان واضحًا أن قنبلة صاعقة قد ألقيت في اتجاهه، وسمع انفجارات أخرى في الخلفية، وأصيب النائب عودة في وقت لاحق بالرصاص المطاط من قبل الشرطة ولم يظهر هذا الأمر في الفيديو الحالي.

وقدمت عائلة أبو القيعان والنائب عودة وناشطون آخرون أصيبوا بالحادثة اعتراضات أمام شرطة "ماحش" الاحتلالية من خلال منظمة العدالة.

ر ب/ط ع

الموضوع الســـابق

عائلة فلسطينية تنجح بإثبات ملكيتها لأرضها ومنع هدم منازلها

الموضوع التـــالي

دعوات للتصدي غدًا لهدم مسجد البرج التاريخي بعكا بالصلاة فيه

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …