الأخبار

هدم منزليْن وتمركز الجرافات بمداخل قرى بالنقب

22 تشرين ثاني / نوفمبر 2017. الساعة 10:27 بتوقيت القــدس.

أخبار » فلسطينيو٤٨

تصغير الخط تكبير الخط

النقب المحتل - صفا

تتمركز أليات الاحتلال الاسرائيلي منذ صباح الأربعاء على العديد من المفترقات ومداخل القرى الفلسطينية في النقب المحتل،ـ استعدادًا لتنفيذ عمليات هدم جديدة، استكمالًا لحملة الأمس التي استهدفت منزلين.

وهدمت جرافات الاحتلال الثلاثاء منزلين في قرية بير هداج، على الرغم من أجواء الطقس العاصفة التي تشهدها المنطقة.

وشهد النقب مؤخرًا ارتفاعاً في وتيرة عمليات هدم المنازل، وذلك في مسعى واضح لتركيز عرب النقب في مجمعات سكنية ضمن مخططات الاقتلاع والترحيل التي تنفذها المؤسسة الإسرائيلية ضد المواطنين الفلسطينيين بالنقب.

واعتبر النائب بالقائمة العربية المشتركة طلب أبو عرار عمليات الهدم التي تقوم بها المؤسسة الإسرائيلية في النقب، في أجواء عاصفة وباردة، بأنها انتقام من الأهل، وللربح السياسي لأوري ارئيل والحكومة اليمينة المتطرفة الحاكمة.

يُذكر أن قرية بير هداج التي يبلغ عدد سكانها زهاء السبعة آلاف نسمة، تندرج ضمن القرى التي تصنفها سلطات الاحتلال بأنها "معترف بها" منذ أواخر عام 2003 وهي تنضوي في إطار المجلس الإقليمي واحة الصحراء الذي يرأسه إبراهيم الهواشلة، إلا أن الاعتراف ظل شكلياً وفقاً لما يقوله ناشطون، فعمليات الهدم ازدادت وتيرتها وما زالت القرية تفتقر لمسطحات بناء وخرائط تفصيلية.

ر ب /ع ق

الموضوع الســـابق

نتنياهو يفتتح مركزًا للشرطة بجسر الزرقاء وسط رفض شعبي

الموضوع التـــالي

مقاطعة البطريرك "ثيوفيلوس" على خلفية تسريب أوقاف الكنيسة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …