الأخبار

قتلى في غارات للنظام على الغوطة ودير الزور

16 تشرين ثاني / نوفمبر 2017. الساعة 09:52 بتوقيت القــدس.

أخبار » دولي

تصغير الخط تكبير الخط

دير الزور -

قتل نحو ثلاثين شخصا في قصف جوي ومدفعي شنته قوات النظام السوري وروسيا على مواقع سيطرة المعارضة بالغوطة الشرقية في ريف دمشق، ومواقع تنظيم الدولة الإسلامية في دير الزور شرقي البلاد.

وقال مراسل الجزيرة إن 15 مدنياً -بينهم أطفال ونساء- قتلوا وجرح العشرات في قصف جوي ومدفعي شنته قوات النظام المدعومة جواً بطائرات روسية على مدن وبلدات الغوطة الشرقية.

وأفادت مصادر طبية وأخرى من المعارضة المسلحة للجزيرة بأن قوات النظام استهدفت مواقع للمعارضة المسلحة وأخرى مدنيّة بمواد كيميائية، مما أدى إلى إصابة مراسل الجزيرة محمد الجزائري مع مجموعة من الإعلاميين بحالات اختناق.

وكان هؤلاء الإعلاميون يتابعون الأوضاع الإنسانية والميدانية في الغوطة الشرقية المشمولة باتفاق خفض التصعيد.

وأفادت مصادر في المعارضة المسلحة للجزيرة بأنها سيطرت على بناء جديد داخل إدارة المركبات العسكرية في مدينة حرستا، بعد معارك مع قوات النظام صدت خلالها هجوماً معاكساً لقوات النظام على مواقع سيطرت عليها المعارضة المسلحة في وقت سابق.

وأضافت المصادر أن المعارضة المسلحة بدأت هجوماً جديداً من محور الصوا على أطراف مدينة عربين، بهدف قطع طرق إمداد قوات النظام نحو إدارة المركبات تمهيدا للسيطرة عليها.

دير الزور

من جهة أخرى قالت مصادر محلية إن 14 مدنيا قتلوا وأصيب آخرون في قصف طائرات روسية وسورية، استهدف مناطق يسيطر عليها تنظيم الدولة في ريف دير الزور الشرقي؛ خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وأضافت المصادر أن معارك تدور في محيط مدينة البوكمال عند الحدود السورية العراقية بين تنظيم الدولة وقوات النظام السوري المدعومة بمليشيات إيرانية وعراقية وغطاء جوي روسي، بهدف السيطرة عليها وطرد التنظيم منها.

وكانت قوات النظام قد أعلنت منذ أسبوع استعادة السيطرة على البوكمال، لكن مقاتلي تنظيم الدولة نجحوا بعد أيام في استعادة السيطرة على هذه المدينة الإستراتيجية.

ق م

الموضوع الســـابق

تخوفات إسرائيلية من حرب مع حزب الله وتحذير من "مأساة"

الموضوع التـــالي

الإليزيه: الحريري يصل باريس السبت ويلتقي ماكرون

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …