الأخبار

"الحريري": أنا بخير وسأعود للبنان خلال يومين

14 تشرين ثاني / نوفمبر 2017. الساعة 05:18 بتوقيت القــدس.

أخبار » دولي

تصغير الخط تكبير الخط

بيروت - صفا

قال رئيس وزراء لبنان المستقيل سعد الحريري إنه سوف يعود إلى بلاده خلال يومين.

وكان الحريري قد أعلن في الرابع من الشهر الحالي استقالته بشكل مفاجئ في بيان ألقاه من العاصمة السعودية الرياض.

وبعد هذ الإعلان، راجت تكهنات بأنه ربما يكون محتجزا في السعودية.

غير أن الحريري قال في تغريدة على تويتر الثلاثاء، إنه بخير.

وحسبما جاء في التغريدة التي هي الأولى له منذ السادس من الشهر الحالي، فإن الحريري قال "يا جماعة انا بألف خير وان شاء الله أنا راجع هل يومين خلينا نروق".

وأضاف أن أسرته ستبقى في السعودية التي وصفها بأنها "مملكة الخير".

ومن ناحية أخرى، نقلت قناة العربية، الموالية للسعودية، عن مار بشارة الراعي، بطريرك الكنيسة المارونية في لبنان، قوله إنه يؤيد أسباب الحريري للاستقالة.

وكان الراعي قد التقى بالحريري في مقر إقامة الأخير بالرياض.

ونشر موقع البطريركية صور للقاء دون ذكر أي تفاصيل.

وقد استقال الحريري من منصبه في الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني، في خطوة اعتبرها ساسة لبنانيون كبار رضوخا منه لضغوط من الحكومة السعودية.

وقال الحريري إن استقالته جاءت بسبب مؤامرة لاغتياله، واتهم إيران وجماعة حزب الله اللبنانية بنشر الفتنة في العالم العربي.

وكان الحريري أعلن في مقابلة تلفزيونية الأحد أنه سيعود "قريبا جدا" إلى لبنان، مضيفا أنه "حر" في تنقلاته في السعودية، وأنه كتب استقالته بنفسه.

أ ك/

الموضوع الســـابق

ترمب يعين وزير صحة من أصل لبناني

الموضوع التـــالي

لافروف: اتفاقاتنا مع واشنطن لا تفترض انسحاب "تشكيلات موالية لإيران"

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …