الأخبار

"سيعرض خدماتنا للخطر"

"أونروا": 77 مليون$ عجز باقي موازنة 2017

14 تشرين ثاني / نوفمبر 2017. الساعة 12:04 بتوقيت القــدس. منذ 5 أيام

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

عمّان - صفا

قال المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) بيير كرينبول إن عجز الموازنة العملياتية للوكالة باقي هذه السنة بلغ 77 مليون دولار، محذرًا من انعكاس ذلك على الخدمات المقدمة للاجئين.

وأوضح كرينبول أنه أعلم اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك قبل عشرة أيام فقط أن هذا العجز سيعرض للخطر سبل وصول اللاجئين إلى الخدمات في كافة أقاليم العمليات.

وأطلق المسؤول الدولي، خلال حديثه في الأردن أمام اللجنة الاستشارية التي تضم الحكومات المستضيفة وكبار المانحين،- نداءً عاجلًا من أجل القيام بعمل جماعي لإغلاق هذه الفجوة التمويلية الحرجة.

وأوجز المفوض العام التوصيات المتضمنة في تقرير الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس بتاريخ 30 مارس 2017 بشأن تمويل "كاف وقابل للتوقع ومستدام لأونروا"، والذي قال إنه أحرز بعض التقدم، وذلك يشمل تأسيس صندوق ائتماني لدى البنك الدولي ووقف لدى بنك التنمية الإسلامي.

وفي شأن متصل، أعرب كرينبول عن تقديره للوكالة لقيامها ببناء "واحدة من أكثر مؤسسات التنمية البشرية نجاحًا في الشرق الأوسط وبالعمل على المحافظة عليها، ولقيامها بتقديم مساهمة لا غنى عنها للكرامة الإنسانية وسعيها وراء إنفاذ حقوق الإنسان وتحقيق الاستقرار الإقليمي".

وذكر أن "أونروا" كانت تقوم بتزويد الجيل القادم –أكثر من نصف مليون طفل– بالمهارات الحياتية في مدارسها البالغة 711 مدرسة، مشيرًا إلى أن "البنات اللاجئات من بين الأفضل أداءً وتحصيلًا".

ولفت إلى أن "دائرة الصحة التابعة للأونروا قامت بابتكار وإدخال مفهوم طبيب العائلة في عياداتها ومراكزها الصحية التي يبلغ عددها 143 مركزاً في مختلف أرجاء المنطقة، وأن الأونروا في غزة قامت بالإشراف على بناء المساكن لأكثر من 85,000 عائلة منذ نزاع عام 2014".

وأشاد بما وصفه "الانخراط القوي المتجدد للجمعية العامة للأمم المتحدة، والوحدة الملهمة التي استجاب فيها أعضاء اللجنة الاستشارية إلى النداء من أجل الدعم العالمي بحق".

أ ج/ع ق

الموضوع الســـابق

استمرار إغلاق المنفذ الوحيد لمخيم اليرموك يهدد حياة 3 ألاف محاصر

الموضوع التـــالي

حماس تستقبل وفدا من فتح في منطقة صيدا ومخيماتها

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …