الأخبار

خلال حوار الفصائل المقبل بالقاهرة

الشعبية تدعو للخروج برؤية سياسية حول ما "يطبخ" للقضية الفلسطينية

11 تشرين ثاني / نوفمبر 2017. الساعة 11:07 بتوقيت القــدس. منذ أسبوع

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

إسطنبول - متابعة صفا

أكد نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أبو أحمد فؤاد اليوم السبت على ضرورة الخروج برؤية سياسية بحوار القاهرة المقبل حول ما يجري "طبخه" فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية.

وقال فؤاد خلال مؤتمر "تفعيل النظام السياسي الفلسطيني" في اسطنبول التركية إن "هناك لعبة دولية تطبخ للقضية الفلسطينية في المجتمع الدولي مع شراكة من بعض دول الخليج لذلك يجب علينا الوحدة حتى نتمكن من مواجهة أي مخطط غير مناسب لنا".

ولفت أن "السلطة الفلسطينية لا تمثل كل الشعب الفلسطيني إنما منظمة التحرير هي التي تمثله".

وأضاف "بعد أيام سنذهب إلى القاهرة لحوار وطني شامل.. القواعد التي يجب أن نستد لها هي الوثائق التي أقرت في 2005 و2009 و2011، ووثيقة الوفاق الوطني".

وذكر القيادي في الشعبية أن "هناك هدف سياسي للمصالحة.. ونحن ننادي باستعادة المقاومة الفلسطينية، وبدون الوحدة لا نحصل أي شيء".

وبين أن "هناك شيء سياسي يجب أن يطرح فالمنطقة تهتز.. بالتأكيد جميعاً متفقون على صمود شعبنا، لكن هناك شيء يجب أن يطرح على الطاولة حول ما يجري طبخه، وهذا يدلل أن هناك شيء يضع على نار حامية حول ما يتعلق بالمشروع الفلسطيني".

كما قال الأمين العام للمبادرة الوطنية الفلسطينية النائب مصطفى البرغوثي إنه وبدون مجلس تشريعي فاعل لا يمكن أن يكون هناك نظام سياسي ناجح.

وأكد البرغوثي خلال كلمة له أن حوار القاهرة المقبل ينبغي أن يتطرق إلى التوافق على برنامج سياسي واستراتيجية فلسطينية مشتركة وإلى أشكال النضال.

وشدد على أنه بدون تشكيل حكومة وحدة وطنية قوية يصعب معالجة المشكلات الفلسطينية الداخلية، وأنه من الضروري أن يتبنى الجميع استراتيجية وطنية موحدة ومشتركة.

وبحسب البرغوثي فإن الاستراتيجية الوطنية المستقبلية ينبغي أن تركز على مقاومة الاحتلال.

د م / م ت

الموضوع الســـابق

فتح تحيي الذكرى 13 لرحيل عرفات بمهرجان حاشد بغزة

الموضوع التـــالي

الاحتلال يعترض طائرة مسيرة للنظام السوري فوق الجولان

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …