الأخبار

انطلاق مؤتمر التراث الشعبي السادس بجنين

08 تشرين ثاني / نوفمبر 2017. الساعة 02:46 بتوقيت القــدس.

ثقافة وفنون » ثقافة وفنون

تصغير الخط تكبير الخط

جنين - صفا

شهدت قرية حداد السياحية في جنين اليوم الأربعاء انطلاق فعاليات مؤتمر التراث الشعبي السادس في فلسطين تحت عنوان "مؤتمر التراث الشعبي في محافظة جنين والجليل: هُويّة وانتماء"، وبمشاركة فاعلة من فلسطيني 48 تأكيدا على الهوية المشتركة.

وشارك في افتتاح المؤتمر رئيس الوزراء رامي الحمد الله ورئيس جامعة المفتوحة القائمة على المؤتمر يونس عمر وحشد كبير من ممثلي المؤسسات.

وقال الحمد الله إنه مذ سبعة عقود وشعبنا متمسك بهويته وتراثه في وجه احتلال يمعن في الهيمنة على أرضنا ويقطع الأوصال ويحكم الحصار على غزة ويحاول تكريس انفصاله ويسعى لعزل القدس عن محيطها، و"إسرائيل" بهذا تواصل ممارساتها لاقتلاع شعبنا وتهديد تراثه ومنع التوصل.

وبدوره، قال رئيس جامعة القدس المفتوحة يونس عمرو إن المؤتمر يتناول مختلف أنماط التراث الشعبي في محافظة جنين ومنطقة الجليل مثل: التراث والهوية، والغناء الشعبي، والمثل الشعبي، والعادات والتقاليد، والحفاظ على التراث الشعبي وآلياته، والأزياء والملابس، والحكايات في التراث الشعبي.

من جانبه، قال عميد كلية الدراسات العليا رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر حسن السلوادي: إن المؤتمر خصص لبحث التراث الشعبي في محافظة جنين والجليل معاً، من أجل ترسيخ وحدة الدم والمشاعر والآمال، وتوطيداً للروابط الوثيقة التي تجمع بين أبناء شعبنا العظيم.

وتضمن المؤتمر الأكاديمي محورين رئيسين خُصص لكل منهما جلستان، كانت أولاهما بعنوان: "أنماط التراث الشعبي والقيم الإنسانية الدينية والوطنية في التراث الشعبي الفلسطيني والمخاطر التي تهدده وسبل الحفاظ عليه"، تولى رئاسة الجلسة الأولى فيه د. طه أمارة، وتولى د. إبراهيم ربايعة رئاسة الجلسة الثانية، وقدم خلال الجلسة الأولى الباحث د. إحسان الديك ورقة حول "موروثنا الشعبي نبض هويتنا".

كما قدم د.عبد القادر سطيح ورقة حول "السكان والأماكن الدينية في منطقة الجليل ومدينة جنين (دراسة تحليلية لدفتر الاحصاء العثماني 1872)".

وتحدث د.حسين الدراويش ود. وسيم شولي عن "القيم الدينية المتأصلة في المثل الشعبي في محافظة جنين ودورها المتميز في الحفاظ على تماسك الشعب الفلسطيني وصموده أمام التحديات التي تواجهه".

وأما الجلسة الثانية من هذا المحور فترأسها د. إبراهيم ربايعة، وتحدثت فيها وفاء عياشي بقاعي عن "المثل الشعبي في الجليل الفلسطيني"، وقدم نجيب صبري يعاقبه ورقة حول "القيم الإنسانية في الشعر الشعبي الفلسطيني – جنين والجليل"، وقدمت د. سميرة ستوم ورقة حول "المثل الشعبي في مدينة جنين دراسة موضوعية".

وتحدث أ. حسين منصور عن "سوق الخواجات في الناصرة ودوره في الحفاظ على الملابس والأزياء الشعبية"، وقدم د. طالب الصوافي ورقة حول "وقفيات بعض النساء في جنين"، وأخيراً قدمت د. روزلاند دعيم ورقة عن "زيارة سيدنا الخضر في حيفا، الإنسان والمكان".

ج ا/ع ق

الموضوع الســـابق

مطالبات تونسية بمنع عرض فيلم "القضية 23" بحجة التطبيع

الموضوع التـــالي

فلسطين تفوز بمنصب مقرر لجنة الثقافة في "اليونسكو"

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …