الأخبار

المقاومة الشعبية: سلاح المقاومة خارج أي نقاشات

07 تشرين أول / أكتوبر 2017. الساعة 02:27 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

قالت حركة المقاومة الشعبية في فلسطين "إن سلاح المقاومة خارج كل النقاشات والحوارات الفلسطينية أو الدولية، لأنه شرف الشعب الفلسطيني، وبه عزتنا وكرامتنا وبه نرد كيد الغاصبين والمحتلين".

وأكد الناطق باسم الحركة خالد الأزبط في تصريح تلقته وكالة "صفا" السبت، أن سلاح المقاومة له وجهة واحدة وهو المحتل الاسرائيلي الغاصب، وهو سلاح شرعي يحمي الحكومة والشعب، ويعتبر الجبهة الأمامية لنيل الحقوق وانتزاعها من الاحتلال.

ودعا جميع الفصائل الفلسطينية لتغليب لغة الوحدة الوطنية ورصف الصفوف، وتجنب التصريحات التي قد تؤدي لتعكير أجواء المصالحة، وأهمها الحديث حول سلاح المقاومة، الذي هو خارج كل نقاط الحوار الوطني، والذي إن خضع للحوار فسيكون حول آليات تطويره وتعزيزه وحمايته لصالح الشعب الفلسطيني.

وشدد على أن حركته تنظر للأيام المقبلة أنها تحمل التطبيق الفعلي عبر حوارات القاهرة لمخرجات المصالحة، وطي صفحة الإنقسام بلا رجعة، لنرسم خارطة تحرير فلسطين، ونحن موحدين في وجه العدو، ببرنامج سياسي مشترك وإرادة مقاومة على قلب رجل واحد.

ر ب /ع ق

الموضوع الســـابق

لجنة الأهالي تدعو لإطلاق سراح المعتقلين لدى السلطة

الموضوع التـــالي

الرجوب: وفد فتح سيتوجه للقاهرة اليومين المقبلين لإتمام المصالحة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …