الأخبار

الاحتلال يبعد الشيخ بكيرات عن الأقصى 3 شهور

20 أيلول / سبتمبر 2017. الساعة 03:04 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

سلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي الأربعاء، رئيس أكاديمية الأقصى للعلوم والتراث، مدير التعليم الشرعي بدائرة الأوقاف الإسلامية الشيخ ناجح بكيرات قرارًا بالإبعاد عن المسجد الأقصى المبارك لمدة ثلاثة شهور.

وقال الشيخ بكيرات لوكالة "صفا" إن مخابرات الاحتلال استدعتني للتحقيق في مركز شرطة "القشلة" بالبلدة القديمة، وخلال التحقيق معي تم تسليمي قرار بالإبعاد عن المسجد الأقصى لمدة ثلاثة شهور، بحجة "التحريض على دولة إسرائيل، وأنني أشكل خطرًا على المستوطنين المقتحمين للأقصى".

وأشار إلى أن قرار إبعادي الأخير عن الأقصى والبلدة القديمة لمدة 15 يومًا انتهى قبل ثلاثة أيام، واليوم تم تسليمي قرار آخر بالإبعاد، لافتًا إلى أن هذا القرار هو الرقم 16، فمنذ عام 2003 وحتى الأن يتم إبعادي عن الأقصى لفترات متفاوتة.

ووصف قرار الإبعاد بـ"العنصري والتعسفي"، وأنه لا يستند إلى أي قانون أو تهمة، ويهدف إلى خلق فراغ في دائرة الأوقاف، كما يأتي ضمن حرب انتقامية تشنها سلطات الاحتلال ضد الأوقاف وموظفيها وحراسها، وضد كل من يدافع عن الأقصى.

وأضاف أن سلطات الاحتلال تريد تجفيف الوجود الفلسطيني المقدسي بالأقصى، والذي أثبت دوره في أحداث الأقصى الأخيرة، وكذلك الانتقام لدورنا كمرجعيات دينية الرافض لتركيب البوابات الإلكترونية على مداخل الأقصى.

وأكد بكيرات أن ما تمارسه سلطات الاحتلال يشكل محاولة لتهجير المقدسيين من المدينة المقدسة سواء عبر الاعتقال أو الإبعاد، مستنكرًا كل إجراءات الاحتلال بحق المقدسيين.

ر ش/ط ع

الموضوع الســـابق

الأوقاف تقيم غدًا احتفالًا بالأقصى بذكرى الهجرة النبوية

الموضوع التـــالي

الاحتلال يمدد اعتقال المقدسية خويص ليوم الأحد

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …