الأخبار

اعتقال موظف بالأوقاف و57 مستوطنًا يقتحمون الأقصى

12 أيلول / سبتمبر 2017. الساعة 12:16 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي صباح الثلاثاء، أحد موظفي لجنة الإعمار في دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة خلال عمله داخل المسجد الأقصى المبارك.

وتزامن ذلك، مع اقتحام عشرات المستوطنين المتطرفين باحات المسجد الأقصى من باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة.

وقال مسؤول العلاقات العامة والإعلام بالأوقاف فراس الدبس لوكالة "صفا" إن شرطة الاحتلال اعتقلت موظف الإعمار محمود العناتي من داخل باحات الأقصى.

وأوضح أن 57 متطرفًا اقتحموا خلال الفترة الصباحية الأقصى، ونظموا جولات استفزازية في باحاته، وتلقوا شروحات عن "الهيكل" المزعوم ومعالمه.

وكانت شرطة الاحتلال فتحت باب المغاربة عند الساعة السابعة والنصف صباحًا، ونشرت عناصرها وقوات التدخل السريع في باحات المسجد وعند أبوابه، من أجل تأمين الحماية الكاملة للمتطرفين خلال اقتحاماتهم.

وتواصل سلطات الاحتلال تشديد إجراءاتها على الأبواب، وتحتجز البطاقات الشخصية للمصلين الوافدين للأقصى.

وتوافد عشرات المصلين من أهل القدس والداخل المحتل منذ الصباح للأقصى، وتوزعوا على حلقات العلم وقراءة القرآن الكريم، وتصدوا بهتافات التكبير لاقتحامات المستوطنين.

ويتعرض المسجد الأقصى بشكل يومي، عدا يومي الجمعة والسبت، لسلسلة انتهاكات واقتحامات من قبل المستوطنين وشرطة الاحتلال، في محاولة لفرض السيطرة المطلقة عليه.

ر ش/ط ع

الموضوع الســـابق

الاحتلال يُبعد موظفًا عن الأقصى 15 يومًا

الموضوع التـــالي

الأوقاف تُطلع القنصل الأمريكي والصليب على أوضاع الأقصى

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …