الأخبار

"إيرما" يجتاح فلوريدا ويوقع ثلاثة قتلى

11 أيلول / سبتمبر 2017. الساعة 04:12 بتوقيت القــدس.

أخبار » دولي

تصغير الخط تكبير الخط

فلوريدا -

أوقع الإعصار "إيرما" ثلاثة قتلى في ولاية فلوريدا التي شهدت أكبر عملية إجلاء في الولايات المتحدة، في حين أعلنت السلطات الأميركية حالة الإنذار القصوى.

وقالت الشرطة الأميركية إن ثلاثة أشخاص قتلوا في جنوب وغرب فلوريدا في حوادث سيارات تسببت بها على الأرجح الرياح العاتية التي بلغت سرعتها 250 كلم والأمطار الغزيرة التي جلبها الإعصار.

وأوضحت الشرطة في كونتيه هاردي أن شرطية قتلت في حادث مرور قرب مدينة ساراسوتا على الشاطئ الغربي للولاية، كما قتل سائق السيارة الثانية التي صدمت سيارة الشرطية.

وقتل سائق سيارة أخرى السبت عندما اصطدمت سيارته بشجرة قرب كي ويست في أرخبيل كيز، وهي المنطقة الأولى في فلوريدا التي ضربها الإعصار.

وأعلن المركز الوطني الأميركي للأعاصير أن قوة الإعصار "إيرما" انخفضت إلى الدرجة الثالثة، وأن سرعة الرياح تصل إلى 195 كيلومترا في الساعة مع اجتياحه ولاية فلوريدا. وقد أعلنت السلطات في وقت سابق اليوم حالة الإنذار القصوى.

إجلاء الملايين

وكانت السلطات الأميركية أجلت أكثر من ستة ملايين شخص من الولاية بعد توقعها أن يكون الإعصار كارثيا، ودمر الإعصار "إرما" جزيرتين في البحر الكاريبي وخلف فيضانات ودمارا واسعا في كوبا برياح تجاوزت سرعتها مئتي كيلومتر في الساعة.

وإزاء الخوف من مصير مشابه لما شهدته جزر الكاريبي حيث قتل 25 تحولت التجمعات السكنية الكبرى في الساحل الغربي لفلوريدا إلى ما يشبه مدن الأشباح.

فعلى طول شاطئ مدينة نابلز -حيث خلت بيوت الأحياء الراقية من سكانها- كانت الأمطار تسقط بغزارة الأحد، وانتزعت الرياح العاتية الأشجار وألقت بها في الطرقات الخالية تماما.

وفي مدينة ميامي تهب رياح قوية وتهطل أمطار غزيرة، وأفادت أجهزة الإنقاذ بأنها عاجزة عن الاستجابة لكل اتصالات الاستغاثة التي تردها.

إعلان كوارث

من جانبه، قال البيت الأبيض اليوم إن الرئيس دونالد ترمب تحدث هاتفيا إلى حكام ولايات ألاباما وجورجيا وساوث كارولينا وتنيسي مع تحرك الإعصار إيرما من منطقة فلوريدا كيز غربا إلى ساحل خليج المكسيك وولايات إلى الشمال.

وأضاف البيت الأبيض أن الرئيس أصدر أيضا إعلان كوارث بشأن بورتوريكو اليوم ووسع التمويل الاتحادي المتاح لجزر العذراء الأميركية في أعقاب الإعصار.

وكتب الرئيس الأميركي في تغريدة "إنها عاصفة ذات قوة تدميرية هائلة، وأنا أطلب من كل الموجودين في المناطق التي ستمر فيها أن يتبعوا كل التعليمات التي يصدرها المسؤولون الحكوميون".

وجاء الإعصار إيرما بعد أيام فقط من الإعصار هارفي الذي سجل مستويات أمطار قياسية في تكساس، مما تسبب في فيضانات لم يسبق لها مثيل وفي مقتل ستسن شخصا على الأقل وألحق أضرارا بالممتلكات قدرت قيمتها بنحو 180 مليار دولار.

ويستمر موسم الأعاصير في المحيط الأطلسي ثلاثة أشهر أخرى إلى نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

ق م

الموضوع الســـابق

الإنتربول تشطب القرضاوي من قائمة المطلوبين

الموضوع التـــالي

أنباء عن توقيف دعاة سعوديين من بينهم العودة والقرني

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …