الأخبار

الأعرجي: السعودية طلبت وساطتنا مع إيران لكبح التوتر

13 آب / أغسطس 2017. الساعة 05:17 بتوقيت القــدس.

أخبار » دولي

تصغير الخط تكبير الخط

بغداد - صفا

كشف وزير الداخلية العراقي قاسم الأعرجي اليوم الأحد أن المملكة العربية السعودية طلبت من رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي التدخل للتوسط بين الرياض وطهران.

وأكد الأعرجي خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الإيراني، عبد الرضا رحماني فضلي، في طهران اليوم أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان طلب منه رسميًا أن يتوسط العراق بين إيران والسعودية، لكبح التوتر بين البلدين.

وأضاف أنه أبلغ الجانب السعودي برأي الجانب الإيراني بأن الخطوة الأولى التي يمكنها أن تؤدي لتخفيف التوتر بين طهران والرياض تتمثل في إبداء الرياض الاحترام إلى الحجاج الإيرانيين ومعاملتهم بنحو أفضل وأن تسمح لهم بزيارة مقبرة البقيع.

وقال الوزير العراقي إن الجانب السعودي وعد بتطبيق ذلك وأكد أن البقيع مفتوحة الآن أمام الحجاج الإيرانيين، مشددًا على أن العراق يؤمن بضرورة وجود علاقات صداقة بين إيران والسعودية، لأنها تسهم في تعزيز أمن المنطقة.

واعتبر أن سيادة الهدوء والاستقرار وعودة العلاقات بين إيران والسعودية له مردودات إيجابية على المنطقة برمتها.

وفي وقت سابق هذا الشهر، نشرت وسائل الإعلام الإيرانية صورة تظهر لقاء بين وزيري الخارجية السعودي عادل الجبير والإيراني محمد جواد ظريف على هامش اجتماع منظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول، وقال التلفزيون الإيراني الرسمي إن الجبير هو من بادر بالتحية، وبعد السلام اقترب أكثر واحتضنه ودام اللقاء نحو دقيقة.

وصرح ظريف لاحقا بأن هذا اللقاء مسألة طبيعية في إطار الاجتماعات الدولية، مضيفا أنه رغم اختلاف طهران مع سياسات السعودية في كثير من القضايا فإن السياسات الإيرانية تقوم على وجود علاقات مناسبة مع الجيران على أساس الاحترام المتبادل.

ا م / م ت

الموضوع الســـابق

الشورى الإيراني يقر زيادة ميزانية البرنامج الصاروخي

الموضوع التـــالي

مقتدى الصدر يتوجه إلى الإمارات في زيارة رسمية

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …