الأخبار

مسيرات بغزة وفصائل المقاومة ترحب بعملية "حلميش"

22 تموز / يوليو 2017. الساعة 12:26 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

باركت فصائل المقاومة عملية مستوطنة "حلميش" التي أدت إلى مقتل ثلاثة مستوطنين،الليلة، فيما خرجت مسيرات عفوية في شوارع قطاع غزة ابتهاجا بالعملية.

وقال مراسلو (صفا) إن مسيرات حاشدة انطلقت في مناطق مختلفة بالقطاع، للابتهاج بالعملية، حيث ردد المشاركون هتافات التكبير، والتحية لمنفذ العملية.

ودعا المشاركون إلى مزيد من العمليات التي توجع الاحتلال ردا على جرائمه وانتهاكاته المتواصلة بحق مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك.

حماس

وباركت حركة حماس على لسان الناطق باسمها فوزي برهم، العملية، واعتبرها "نتيجة طبيعية لانتهاكات الاحتلال الصهيوني وجرائمه بحق أهلنا في القدس والمسجد الأقصى، وتأكيدا على أن شعبنا الفلسطيني بوصلته القدس والمسجد الأقصى، وخياره المقاومة في حمايته والدفاع عنه".

وأكد برهوم أن حكومة الاحتلال هي من تتحمل كل تبعات سياساتها ونتائجها العنصرية المتطرفة.

الأحرار

بدورها، باركت حركة "الأحرار" العملية. وقالت: "إنها تؤسس لمرحلة جديدة في مسيرة انتفاضة شعبنا ودافع للمزيد من العمليات ضد الاحتلال".

وأكدت أن هذه العملية تمثل الرد الأمثل والفعال على جرائم الاحتلال وإغلاقه للمسجد الأقصى، ودليل على أن انتفاضة القدس لا زالت مشتعلة رغم كل ما تتعرض له من محاولات وأد وإجهاض".

ودعت للمزيد من العمليات النوعية للرد على جرائم الاحتلال بحق شعبنا والمسجد الأقصى، كما دعت عناصر الأجهزة الأمنية بالضفة "للتمرد على التنسيق الأمني، وتصويب بنادقهم في صدر العدو الصهيوني".

المقاومة الشعبية

وثمن الناطق الرسمي والقيادي في حركة المقاومة الشعبية خالد الازبط العملية "التي جاءت في الوقت المناسب لتكون ردا عمليا على استمرار العدو في عدوانه ضد ابناء شعبنا". كما قال.

واعتبر أن هذه العملية كانت "بركانا في قلب الصهاينة، وأكدت أن شعبنا لن يركع إلا لله، وأنه مهما امتلك العدو من عتاد وسلاح، فإن عزيمتنا نحو الجهاد ماضية إن شاء الله".

المجاهدين

واعتبرت حركة "المجاهدين" العملية بأنها "ردا طبيعيا وسريعا على سياسة الاحتلال تجاه الأقصى وفرض وقائع جديدة على الأرض".

وشددت الحركة على أن تصعيد المواجهة والمقاومة مع المحتل هي التي تلجم الاحتلال وسياساته ضد المقدسات وشعبنا بأسره.

وأضافت الحركة إن الرهان على خيار التسوية أصبح وراء ظهر شعبنا والحديث فيه ضرب من ضروب العبث.

ق م

الموضوع الســـابق

أبو عبيدة:تجرؤ العدو على الأقصى سيحرك الجمر تحت الرماد

الموضوع التـــالي

ماذا قال منفذ عملية "حلميش" في وصيته؟

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل